وكالة انباء حريتي تشارك مقاتلي سرايا السلام في سور كربلاء بالنخيب

تقارير وحوارات 02 يوليو 2015 0 39
وكالة انباء حريتي تشارك مقاتلي سرايا السلام في سور كربلاء بالنخيب
+ = -

تلعب الصحافة و الإعلام دور مهم في شد همم المجاهدين في سوح القتال خصوصا على السواتر الأمامية من ساحات الدفاع المقدسة عن الوطن , كامرة “حريتي نيوز ” تجولت مع عدد من مقاتلينا الإبطال المرابطين على حدود النخيب الرابطة بين محافظة الانبار وكربلاء المقدسة والتقت خلالها بعدد من المجاهدين الابطال الذين يذلوا الغالي والنفيس من اجل تراب هذا الوطن الغالي …

آمر اللواء الرابع لسرايا السلام علي الدريعي الذي تحدث لحريتي نيوز { واح } ، إن ” همة المقاتلين عالية ولديهم رغبة كبيرة في الشهادة تلبية لنداء العقيدة وتنفيذا لتوجيهات السيد القائد مقتدى الصدر التي أمر بها مؤخرا في تشكيل قاطع عمليات سور كربلاء بالتنسيق مع الحكومة لحماية المراقد المقدسة من داعش”.

وأضاف الدريعي ان” عدد المقاتلين تجاوز 2000 مقاتل لسرايا السلام متواجد على طول سور كربلاء مع إخوتهم من مقاتلي العتبة الحسينية والعباسية القوات الأمنية . مبيناً على” إن دور الإعلام اليوم يلعب دوراً كبيرة في حسم المعارك وإظهار قوة المجاهدين وعزمهم في إضعاف العدو ، مؤكد على” ضرورة نقل الحقيقة إلى العالم اجمع كما هي ليطلع على حجم القوة والإصرار لدى إبطال سرايا السلام في الذود عن وطنهم”.

ومن جهة اخرى قال رئيس مجلس محافظة واسط مازن الزاملي خلال في تصريح لحريتي نيوز{واح} خلال زيارته إلى سور كربلاء, أن” وفد من أعضاء كتلة الأحرار في محافظة واسط اطلع على أوضاع واحتياج المقاتلين المرابطين على حدود كربلاء مع الانبار والتقى عدد من القيادة العسكرية لبحث الاوضاع الامنية هناك “. لافتاً إلى إن” الهدف من الزيارة هو إيصال المعونات المادية وتقديم الوجبات الغذائية والمعدات الطبية وكذلك شحذ الهمم والشد على ايدي المجاهدين الإبطال من سرايا السلام المرابطين في سور كربلاء المقدسة “.

وأشار الزاملي الى ان” وكالة حريتي نيوز بدئت تأخذ حيز طيب بين المجمع الواسطي من خلال تفاعلها ونقلها للإحداث المحلية باستمرار رغم حداثة نشأتها”.

واعتبر رئيس اللجنة الامنية في مجلس واسط صاحب الجليباوي في تصريح خص به وكالة حريتي نيوز{واح},ان” للإعلام التعبوي دور فاعل في نقل الإحداث الساخنة كي يطلع عليها المواطن اينما يكون وأينما يتواجد على امتداد الكرة الأرضية طالما ان وسائل الاتصال والتكنولوجيا في عالم الاتصالات أصبحت متطورة إلى حد كبير.” داعياً وسائل الإعلام إلى نبذ التفرقة بين المجاهدين والعمل على تقوية الصوت الوطني الواحد “.

محمد النعماني مقاتل بين صفوف سرايا السلام تحدث لحريتي نيوز {واح}, قائلاً إننا” نبعث رسائل النصر لقوى الشر والضلالة أمريكا وإسرائيل وإذنابهم داعش بان أبناء الصدر في كل زمان ومكان موجودين لايهابون الموت فجروبنا مسبقاً في حرب النجف وانتصرنا واليوم في جرف النصر وامرلي والاسحاقي “.

وأضاف النعماني ان” دمائنا ترخص وأرواحنا تفدى لعراقنا الحبيب ومقدساتنا. مؤكدأ على التزامه بتوجيهات قيادته المتثملة بالسيد مقتدى الصدر والقيادة العسكرية لعمليات السرايا في قاطع النخيب”. ممــا لاشك فيه ان معركتنا مع الإرهاب معركة مصير ووجود لهذه الأمة وللعراق تحديدا بعد تجربته الجديدة التي يحاول الداعشيون إجهاضها ..

وما يقدمه إبطال سرايا السلام من ملاحم بطولية الى جانب اخوتهم أبناء القوات المسلحة لهو مفخرة لنا وعنوان للتضحية والفداء ووسام شرف لكل الشرفاء في العالم لأنهم يدافعون عن العالم.

 

 

شاركنا الخبر
آخر الاخبار
آخر الأخبار