وكالة أنباء صينية كادت تشعل حربا عالمية ثالثة

العالم الان 16 أبريل 2017 0 8
وكالة أنباء صينية كادت تشعل حربا عالمية ثالثة
+ = -

حريتي نيوز – متابعة
كادت وكالة أنباء “شينخوا” الصينية الرسمية أن تتسبب باندلاع حرب عالمية ثالثة، إثر وقوعها في خطأ صحفي عند نقلها نبأ عن استعراض كوريا الشمالية العسكري في احتفالاتها بيوم الشمس، الأمس.

وحمل العنوان الذي نشرته الوكالة بالخطأ، إن كوريا الشمالية “أطلقت” صاروخاً أثناء احتفالاتها بيوم الشمس، أمس السبت (15 نيسان 2017)، في حين كانت تقصد أن بيونغ يانغ “استعرضت” الصاروخ فقط، حيث إن ما حدث كان مجرد استعراض للصواريخ، محمَّلة على شاحنات، ضمن عرض عسكري.

وكان من الممكن أن يعمل العنوان الخاطئ الذي نشرته وكالة “شينخوا” كمحفز على اندلاع حرب عالمية ثالثة، خاصة مع التوتر المتصاعد بين كوريا الشمالية والولايات المتحدة مؤخراً، والتهديدات المتبادلة بين البلدين بإمكانية شنِّ هجمات.

وسارعت وسائل إعلام أميركية بتلفق العنوان، ومنها “بلومبرغ” التي نقلت عن “شينخوا” إطلاق صاروخ كوري شمالي، فيما تداركت الوكالة الصينية خطأها وأصلحته، وتبعتها في ذلك “بلومبرغ”.

وعرضت كوريا الشمالية ما يبدو أنها صواريخ جديدة طويلة المدى، وأخرى تطلق من غواصات في يوم الشمس، الذي يوافق الذكرى الخامسة بعد المئة لميلاد مؤسس البلاد كيم إيل سونغ. يأتي ذلك فيما حذرت الحكومة، بأنها على استعداد للرد بالسلاح النووي على أي هجوم مماثل قد يستهدفه، في رد غير مباشر على الرئيس الأميركي دونالد ترمب، الذي أكد أنه “سيُعالج مشكلة” كوريا الشمالية.

وكانت الولايات المتحدة أرسلت المدمرة الصاروخية “ستيثم” إلى بحر الصين الجنوبي، الجمعة (15 نيسان 2017)، سبقها إرسال مجموعة من السفن الحربية، بما فيها حاملة الطائرات “كارل فينسون”، إلى سواحل شبه الجزيرة الكورية، على خلفية تصاعد حدة التوتر بين واشنطن وبيونغ يانغ، بعد إجراء كوريا الشمالية تجارب نووية وإعلان ترمب أن إدارته تنظر في كافة الخيارات للرد على الأخيرة.

شاركنا الخبر
آخر الاخبار
آخر الأخبار