نهاية بطيئة

قناديل عربية 14 أبريل 2017 0 5
نهاية بطيئة
+ = -

ايثار عدنان

جلست تناغي حلمها مع خيوط الفجر
تداعب طيفا اسهد عينها
تداري هشاشة روحها
فترسم على شفاهها ابتسامة ثكلى
تراقب حلما يحتضر
حلما يلفظ أنفاسه الأخيرة
كشمعة تقاوم الانطفاء
كلما مرت نسمة ارتعش قلبها ..
كانت تهفو لقطرة أمل تسعف بها حلمها
تكفكف دموعها
تخفي كيانها الممزق
حتى أغمضت عيناها دون أن تشعر
فسقط حلمها مغشيا عليه

شاركنا الخبر
آخر الاخبار
آخر الأخبار