fbpx

نصيف : زيارة سليم الجبوري واسامة النجيفي وصالح المطلك للاردن تحمل علامات استفهام

الأربعاء 22 أبريل 2015
| 12:10 صباحًا | 26 مشاهدة
نصيف : زيارة سليم الجبوري واسامة النجيفي وصالح المطلك للاردن تحمل علامات استفهام
القسم:
كلمات بحث:

اعتبرت النائبة عالية نصيف، الاربعاء، ان زيارة رئيس البرلمان سليم الجبوري ونائب رئيس الجمهورية اسامة النجيفي ونائب رئيس الوزراء صالح المطلك للأردن تحمل العديد من علامات الاستفهام، فيما اكدت ان الأردن دولة معروفة بسياساتها التي لاتنسجم مع وحدة العراق.

وقالت نصيف في بيان صدر اليوم، وتلقت وكالة انباء حريتي { واح } ، نسخة منه ان “زيارة رئيس البرلمان سليم الجبوري ونائب رئيس الجمهورية اسامة النجيفي ونائب رئيس الوزراء صالح المطلك الى الأردن تثير الاستغراب”، مبينة ان “هؤلاء الثلاثة يفترض أنهم على دراية تامة بتوجهات هذه الدولة التي لاتنسجم مع تطلعات الشعب العراقي ” .

 

واضافت نصيف ان “هذه الزيارة تحمل العديد من علامات الاستفهام من حيث توقيتها وسياسات الدولة التي قاموا بزيارتها التي لاتدعو للتفاؤل”، مشيرة الى ان “الأردن دولة معروفة بسياساتها التي لاتنسجم مع وحدة العراق أرضاً وشعباً، ولم نلمس منها حتى الآن موقفاً جدياً باتجاه دعم العملية السياسية في العراق والحفاظ على أمنه واستقراره ” .
وتابعت نصيف ان “الاردن كانت حتى وقت قريب تستضيف مؤتمرات واجتماعات تعقدها شخصيات معروفة بعدائها للعراق وسعيها لضرب وحدته الوطنية تحت مسمى المعارضة”، لافتة الى “اننا كنا نأمل أن يطلع رئيسا الجمهورية والوزراء على أسباب هذه الزيارة التي قام لها نائباهما، وأن يطلع أعضاء مجلس النواب على أسبابها وتفاصيلها من خلال رئيس المجلس وفقاً للسياقات المتعارف عليها، فيما اذا كانت الزيارة تهدف حقاً الى جعل الأردن تتعاون معنا في الحرب ضد داعش ” .

ووصل رئيس البرلمان سليم الجبوري ونائب رئيس الجمهورية اسامة النجيفي ونائب رئيس الوزراء صالح المطلك العاصمة الاردنية عمان، في زيارة استمرت يومين التقوا خلالها الملك الاردني عبد الله الثاني، لبحث دعم العراق لمواجهة تنظيم “داعش” وتحرير الانبار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عشوائياً
الأكثر تعليقا
More
جميع حقوق محفوظة لوكالة انباء حريتي المعتمدة في نقابة الصحفيين العراقيين بالرقم (1563)