نصف الواقع

الثلاثاء 15 سبتمبر 2015
| 5:52 مساءً | 22 مشاهدة
نصف الواقع
القسم:
كلمات بحث:

تطورت الإنسانيه عندمااصبحت التكنولوجيا في خدمه العلم واحتاجت الى سنين طويله حتى تطورت ومع تناغم العلم والتكنولوجيا قطع الانسان شوطاً كبيراً من الزمن مثلمالم يقطعها في الأعوام السابقة..وإذا كان الانسان في عصرطفوله البشرية يطمع الى المعرفة التي تمكنه من فهم ماهيه الأشياء وتطويعها لخدمته من اجل ان يحقق اعلى قدر من التراكم ثم السيطره على أدواته وعلى الطبيعه من اجل تحقيق فائض يمكنه من حريه الحركه الا ان العصورالوسيطه شهدت تحول الفكري البشري الذي بحت عن الإخلاص الجماعي ..فقدمت الإنسانيه لهذا السبب على مذابحها الألف الشهداء ممن نعرفهم وممن الانعرفهم من الافذاذ التي كانت يمتلك الكنيسة في اي وقت وضد اي احدمنهم سلاح الزندقة والتعاون مع الشيطان وكان ذلك كفيلا بان يضع حدالحياة اي واحدمنهم وعندما اصبح هذا الفكراكبر من كل القوانين تفجر وبدأت الإنسانيه رحلتها العظيمه وفي لحظات الانصاف القليله التي يسجلها التاريخ كتب عن الكل الذين قدموا الآخرين على أنفسهم وأصبحت مزبله التاريخ من حصه الأنانيين والفرديين لذلك تقاس سمات عضمه الانسان ودلالات رقي ونضوج وعيه هو احساسه بالخدمة العامه وخدمه نفسه بعدان شعرت تلك المؤسه الإنسانيه على مدى تجربتها الطويلة..ونحن في هذه الأعوام نلاحظ وجود هذه الحاله في المجتمع الاسلامي بحيث نلاحظ وجود بعض البصمات التي يوجها المتعصبين والمخالفين والمتشددين من التكفيرين عن مبادئه الاسلام الصحيحه التي جاء بها الرسول محمد (ص)ويخالفونها من اجل مصالحهم الشخصيه او الماديه وما شاكلها وعندما تعود الى التاريخ نجد النهج نفسه كان سابقاً وهيه الأنانيين والفرديين وسوف يعيد التاريخ نفس الشيء ويضعهم في مزبله التاريخ ..؟ 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عشوائياً
الأكثر تعليقا
More
جميع حقوق محفوظة لوكالة انباء حريتي المعتمدة في نقابة الصحفيين العراقيين بالرقم (1563)