ندوة حوارية في ميسان حول مرض الكوليرا وخطورته على المجتمع

الخميس 8 أكتوبر 2015
| 9:04 صباحًا | 26 مشاهدة
ندوة حوارية في ميسان حول مرض الكوليرا وخطورته على المجتمع
كلمات بحث:

ان مرض الكوليرا هو وباء معدي ، ويسبب الإسهال وفقدان السوائل من جسم المريض، وينتقل عن طريق المياه والأطعمة الملوثة بالميكروب ، من اهم مسبباته ينتقل عن طريق المياه والأطعمة الملوثة من الأشخاص المصابين بهذا المرض، حيث تدخل الضمة الهيضية إلى الأمعاء وتفرز سماً داخلياً يؤدي إلى زيادة إفراز خلايا الأمعاء للأملاح والماء مؤدية إلى حدوث جفاف يعقبها هبوط في الدورة الدموية. اما اعراضه فهي جفافاً حاداً بسبب فقدان الماء والملح للجسم ، والذي يؤدي إلى تغير في كيمياء الجسم، وإذا لم يعالج المريض بسرعة فيمكن أن يؤدي ذلك إلى حدوث صدمة وربما إلى الوفاة ، اضافة الى إسهال شديد غير مصحوب بمغص ولون البراز أولاً أصفر ثم أبيض وكمية البراز في كل مرة تبرز كبيرة.

انطلاقا من خطورة هذا المرض { الوباء } ، اقام مكتب محافظ ميسان شؤون المرأة وبالتعاون مع دائرة الزائر الصحي في ميسان ندوة حوارية حول أنتشار مرض الكوليرا وسبل معالجتها انطلاقا من العمل الانساني في محافظة ميسان بحملة الوقاية من مرض الكوليرا فكانت هذه الحمله هي البداية ورشة تثقيفية حضرها عدد من وجهاء في المجتمع المدني ومدراء الدوائر وصحفيين والفرق الطوعيه والناشطين وأبدا تعاونهم ، ليكونوا فريقاً واحداً منسجما لترشيد المواطن الميساني وكيفية الوقاية من هذا الوباء الخطيرانبرت وكالة حريتي نيوز { واح } ، الى اخذ مجموعة من الاراء حول هذا المرض الخطير … فكان لقائها الاول .

 

علي دواي لازم محافظ ميسان في تصريح لحريتي نيوز { واح } ، ان ” محاضرتنا الاولى في قضاء الميمونه حول مرض الكوليرا وفي الايام القليله القادمة تكون لنا وحدات أدارية اخرى في جميع مناطق المحافظة من الاقضية والنواحي ومركز المدينة لزيادة الوعي بأعتباره انه مرض الكوليرا ” .

واكد ان ” محافظة ميسان فيها اصابة واحده فقط واصابتين مشتبة بهن وتعتبر ميسان من أفضل المحافظات لقلة أنتشار هذا المرض وان شاء الله نقضي على هذا المرض ولا يتحول الى وباء خطير في المحافظة سواء على مستوى استخدام العلاج وعلى مستوى كيفية الوقايه من هذا المرض ” ، مبينا ان ” هذه المحاضرات يقوم بها مكتب المحافظ قسم شؤون المرأة وكل وحدات الادارية في المحافظة ستكون بها محاضرات سواء كان برنامج الزائر الصحي صحة ميسان المراكز الصحية كذلك المنظمات المجتمع المدني الناشطين الشباب كل هذه مجتمعتاً مؤسسات لدوائر حكومية وغير حكومية بهذا الجهود لايصالهم التعليمات الحد من أنتشار هذا المرض ويوقي المواطن من خطورة وأصابة هذا المرض وان شاء الله نكون على قدر المسؤولين ” .


من جانبه اكد خلف محمد خلف الكعبي مدير برنامج المشروع الوطني للزائر الصحي في تصريح لحريتي نيوز { واح } انه ” اليوم في قضاء الميمونه اقامت ندوه الوقاية من مرض الكوليرا تضمنت مواضيع الصحية كيفية أستخدام الكلور النظافة الشخصية وشرفنا السيد محافظ ميسان الاستاذ علي دواي وكان المحافظ هو المحاضر في الندوه الحوارية نشعر هذه الندوه جداً مهمه لاهتمام الحكومه لصحة المواطنين وتوعيتهم من هذا المرض وتعتبر ميسان من أقل النسب بمخاطر المرض الكوليرا وقبل فتره كان اجتماع وبحضور وزيرة الصحة الدكتورة عديلة حمود وتم الاعلان على أصابة واحده فقط في مركز مدينة العماره واصابتين مشتبه بهن الى الان وذلك يعود لوعي المجتمع الميساني كيفية الوقاية من هذا المرض أن دل على شيء دل على التزامهم في التعلميات الحد من مخاطر هذا المرض الى الان توجد لدينا 31 منظمة في ميسان مع فرق طوعيه و18 مختار وجهود الاعلام يساعدنا في جولات الزائر الصحي ويقومون بتوزيع الكلور والحبوب وتعود هذه الخطط المدروسه الى مدير عام صحة ميسان الدكتور زامل العريبي وان شاء الله انتهاء هذا المرض تقريباً اسبوعين أو ثلاثة اسابيع عندما يتحول الجوء الى برد ينتهي هذا الوباء في المحافظة تدريجياً ” .

وبينت الناشطه سيناء فرج الربيعي قسم شؤون المرأة لحريتي نيوز { واح } ، انه ” بداية اشكر السيد المحافظ علي دواي على المحاضرة حول أنتشار مرض الكوليرا نحن قسم المرأة في شؤون محافظة ميسان وبالتعاون مع دائرة الزائر الصحي قمنا بمحاضرة توعية وتثقيفية في قضاء الميمونه الغايه من هذه المحاضره الحد من هذا المرض الكوليرا المنتشر في العراق عموما ” .

 

واوضحت انه ” كان دور المرأة في المحاضرة هو الاساس بأعتبارها هي المحور الاساسي وتستمر محاضراتنا في جميع الاقضية والنواحي واطراف محافظة ميسان ” .



 

من جانب اخر قال محمد فالح رسن منسق عمل منظمات المجتمع المدني في دائرة صحة ميسان برنامج الزائر الصحي لحريتي نيوز { واح } ، ان ” مكتب المحافظ قسم شؤون المرأة بالتعاون مع دائرة صحة ميسان يقيم محاضرة حول مرض الكوليرا حيث تم التباحث توعية من مرض الكوليرا وكان هناك جهود كبيرة جداً من المنظمات المجتمع المدني والفرق الطوعيه وتم توزيع حب الكلور في المراكز الصحية داخل محافظة ميسان بجهود المتطوعين الشباب ومتابعة الزائر الصحي والمنظمات والحكومه تم السيطره على الحد من مرض الكوليرا والى الان المحافظة الوحيده في العراق التي شهدت اصابة واحده فقط وتعتبر أقل محافظة معرضة للاصابات بمرض الكوليرا وذلك السبب واضح بجهود الكبير من ابناء المحافظة وتعاونهم معنا لتوعية المواطنين الوقاية من مرض الكوليرا ” .

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

More
عشوائياً
الأكثر تعليقا
More
جميع حقوق محفوظة لوكالة انباء حريتي المعتمدة في نقابة الصحفيين العراقيين بالرقم (1563)