نائب يكشف عن تعرضه لضغوطات لمنعه استجواب وزير الدفاع

سياسة 15 يوليو 2015 0 16
نائب يكشف عن تعرضه لضغوطات لمنعه استجواب وزير الدفاع
+ = -

دعت النائب عالية نصيف اليوم الاربعاء رئيسي مجلس الوزراء ومجلس النواب بمساندة الدور الرقابي للبرلمان، مؤكدة أنها ماضية في استجواب وزير الدفاع ولن تكترث لأية ضغوطات تتعرض لها من أية جهة. وقالت في بيان ورد لحريتي نيوز {واح}، ان “هناك ضغوطات كبيرة نتعرض لها من قبل بعض الشخصيات السياسية لمنعنا من استجواب وزير الدفاع، لكننا نطمئن الشارع العراقي بأننا ماضون في الاستجواب في جميع الأحوال”. وبينت ان “استجواب أي مسؤول في الدولة هو حق طبيعي لكل برلمانات العالم وبإمكان المسؤول أن يدافع عن نفسه أمام السلطة الرقابية، وإذا اتضح أنه نزيه ولاغبار على عمله سيكسب ثقة جمهوره ويحظى بمباركة الجميع، وإذا اتضح أنه مفسد سيحال الى المحاكم المختصة لتنظر السلطة القضائية في ملفه، وهذه العملية بمجملها ستخدم المواطنين وتقلص من حجم الفساد”. وأضافت نصيف ان “المرجعية الدينية على اطلاع بجهودنا في مكافحة الفساد باعتباره الوجه الثاني للإرهاب، واجتثاث آفة الفساد يتطلب عملاً متواصلاً واستضافات واستجوابات للمسؤولين في السلطة التنفيذية مهما كانت مناصبهم، وعلى السلطة التشريعية أن لاتخضع مطلقاً لأية ضغوطات أو ترغيب وترهيب من قبل أية جهة”. وطالبت نصيف “النواب والوزراء كافة الشرفاء الذين همهم الأول مصلحة البلد بمساندة حملة مكافحة الفساد، وألاّ يقعوا في فخ الترغيب والترهيب لأنهم يعرفون جيداً ما تسبب به الفساد من خراب ودمار للبلاد”، مضيفة “إننا ماضون في استجواب وزير الدفاع مهما كان حجم الضغوطات التي نتعرض لها”.

شاركنا الخبر
آخر الاخبار
آخر الأخبار