نائب يتهم اقليم كردستان بابتزازه الحكومة الاتحادية

سياسة 12 مايو 2015 0 48
نائب يتهم اقليم كردستان بابتزازه الحكومة الاتحادية
+ = -

اتهم عضو لجنة النفط والطاقة رزاق محيبس، الثلاثاء، إقليم كردستان بـ”ابتزاز” الحكومة الاتحادية، محملاً إياه مسؤولية الخلاف الأخير بين بغداد وأربيل، فيما اعتبر أن عائلة رئيس الإقليم مسعود البارزاني تعزف على “الوتر القومي” كلما اقتربت انتخابات رئاسة كردستان لـ”تأجيج” الوضع بين العرب والكرد.

وقال محيبس في حدث لبرنامج “بربع ساعة” الذي تبثه السومرية الفضائية اطلعت عليه وكالة ابناء حريتي { واح } ، إن “الحكومة الاتحادية ترسل المبالغ وفق ما يتم تصديره من نفط كردستان”، لافتاً إلى “إيصال 505 ألف برميل يومياً من حقول كركوك وكردستان إلى سومو في نيسان الماضي“.

وأضاف أن “سومو سوقت 450 ألفاً من تلك الكمية، لكن كردستان تطالب بمبالغ الـ55 ألفاً المتبقية، في حين يفترض أن تتسلمها بعد التصدير”، محملاً إياها في ذات الوقت “مسؤولية الخلاف الأخير“.

واعتبر محيبس، أن “كردستان تعمل على ابتزاز الحكومة الاتحادية من خلال المواقف الحرجة التي تمر بها الدولة”، مشيراً إلى أن “عائلة مسعود البارزاني دأبت على العزف على الوتر القومي كلما اقتربت انتخابات رئاسة الإقليم بهدف تأجيج الوضع بين العرب والكرد لكسب تأييد الشعب الكردي“.

 

واتهم رئيس حكومة الإقليم نيجيرفان البارزاني، أمس الأول الأحد (10 أيار 2015)، الحكومة المركزية بعدم الالتزام بالاتفاق النفطي بين بغداد وأربيل، مشيراً إلى أن الإقليم لا يمانع إذا رغبت بغداد بالتعامل معه كـ”مشتر للنفط”، فيما دعا المركز إلى دفع تريليون و200 مليار دينار.

شاركنا الخبر
آخر الاخبار
آخر الأخبار