نائب عن المواطن : المجلس الاعلى مستعد للتوسط بين الاحرار والحكومة لكن بشروط

سياسة 04 مايو 2016 0 6
نائب عن المواطن : المجلس الاعلى مستعد للتوسط بين الاحرار والحكومة لكن بشروط
+ = -

 قال نائب عن كتلة المواطن النيابية، ان “المجلس الاعلى الاسلامي العراقي مستعد للتوسط لحل الازمة بين كتلة الاحرار والحكومة”.

وذكر سليم شوقي ان “من الممكن ان يقوم المجلس الاعلى بدور الوساطة بين اطراف الازمة، ولكن يجب ان تكون هناك ضمانات منها للحل، ولابد ان يأخذ الضوء الاخضر من الشركاء الاخرين من كتلة الاحرار وباقي القوى بضرورة ان تكون هناك تهدئة وترشيد بالتظاهرات وتجنب التصعيد”.
وأضاف “كما يجب ان تكون هناك خطوط حمر لابد من الالتزام بها للحفاظ على هيبة الدولة وبهذه الامور يمكن للمجلس الاعلى القيام بالوساطة على ان يأخذ ضمانات من الشركاء”.
وتابع شوقي “أعتقد ان المجلس الاعلى يمكنه القيام بهذا الدور المحوري لما له من علاقات مع الكرد واتحاد القوى وباقي الشركاء لكن شريطة ان يكون هناك تعاون من كتلة الاحرار والحكومة حتى يستطيع القيام بهذه المهمة”.
وأشار الى ان “التصعيد ومخالفة القانون والتزمت بالاراء دائما يؤدي الى نزاعات وازمات يصعب حلها مستقبلا، وهذه هي رؤية المجلس الاعلى في ادارة الدولة بناءً على الدستور والقوانين النافذة”.
ويشهد مجلس النواب أزمة بعد اعتصام عدد من النواب داخله مطالبين بتحقيق الاصلاح وانهاء المحاصصة السياسية وتشكيل حكومة تكنوقراط، وشهد البرلمان حلحلة للازمة بعد ان قدم رئيس الوزراء حيدر العبادي جزءاً من قائمة مرشحيه لحكومة التكنوقراط ومنحهم البرلمان الثقة.
وتطورت الاحداث بعد ان أقتحم متظاهرون غالبيتهم من أتباع التيار الصدري السبت الماضي المنطقة الخضراء والبرلمان وتعرض بعض أعضاء البرلمان بينهم نائب الرئيس ارام الشيخ محمد الى الضرب، قبل ان ينسحب المتظاهرون الأحد الماضي.
وحمل رئيس مجلس النواب سليم الجبوري رئيس الوزراء حيدر العبادي مسؤولية اقتحام مبنى البرلمان والحاق اضرار بمحتوياته.
ووجه العبادي وزير الداخلية بملاحقة العناصر التي اعتدت على القوات الامنية والمواطنين واعضاء مجلس النواب وقامت بتخريب الممتلكات العامة واحالتهم الى القضاء.

 

 

شاركنا الخبر
آخر الاخبار
آخر الأخبار