fbpx

معلموا ومدرسوا واسط يستبشرون خيرا ببداية الدوام بعد عطلة نصف السنة ويطالبون بتوفير الخدمات

الأحد 15 فبراير 2015
| 12:20 صباحًا | 23 مشاهدة
معلموا ومدرسوا واسط يستبشرون خيرا ببداية الدوام بعد عطلة نصف السنة ويطالبون بتوفير الخدمات
كلمات بحث:

بعد ان انهى معلموا ومدرسوا محافظة واسط عطلتهم للنصف الاول من العام الدراسي الحالي ، استبشروا خيرا في بداية الدوام بعد عطلة نصف السنة ذلك من خلال بعض ماتشهده محافظتهم من توفير لجزء من الخدمات في المحافظة ويطالبون بتوفير الخدمات بنسبة اكبر مما موجود والذي جعل حياتهم ربما فيها نوعا من التغيير الجزئي وهذا بطبيعة الحال يجعل الانسان يسبشر خيرا من القادم ، حيث كان لوكالة انباء حريتي استطلاعا لاراء بعض التعليميين والتربويين في عدد من مدارس المحافظة …

– شاكر الموسوي مدير اعدادية الكوت التجارية في واسط ل { حريتي نيوز } ، اكد انني انهيت عطلتي لنصف السنة للعام الدراسي الحالي في مراقبة الطلبة الخارجيين في الامتحانات التمهيدية بالاضافة الى قضاء بعض الحوائج الاجتماعية التي ربما تبشرنا خيرا لوجود نسبة من توفير بعضها في عدد من مناطق المحافظة ” . وطالب الموسوي ” مسؤولي المحافظة خصوصا التشريعية والتنفيذية الى بذل كل ما بوسعكم لاجل الوصول بنسبة الخدمات الى درجات عالية ” مشيرا انني ” ارى ان خطى توفير الخدمات يسير بصورة بطيئة جدا “

. – الاستاذ محمد جبر مدرس قال ل { حريتي نيوز } ، ” بالنسبة لعطلة نصف السنة كان بالنسبة الي عطلة رائعة لانني احسست من خلال ما قمت به من زيارات بوجود تغيير في الحياة الروتينية اليومية المملة ” . واوضح ان ” خدمات المحافظة هي بطيئة جدا وربما لا تبشر بخير الا بنسبة قليلة لان العمل في جميع المجالات بطيئ ولا يوجد ما يثبت التقدم بنسب كبيرة وشاهدا على كلامي مشروع جسر الانوار منذ سنة واكثر وهو على حالته لم يتغير شئ الا بنسبة ميسورة ” مشيرا انني ” ادعو الحكومة المحلية الى الخطى الكبير في دعم المشاريع الخدمية في المحافظة كي يشعر المواطن ان عام ٢٠١٥ هو عام تغيير وخير “

. – من جانبه اكدت خديجة محمد كاتبة في احدى المدارس ل { حريتي نيوز } ، ان ” عطلة نصف السنة تعتبر فترة نقاهة لطلبتنا الاعزاء وهذا ما يبشر بخير لو تم استثمارها بالشكل الصحيح الذي يجعل من الطالب نموذج يقتدى به نحو التغيير للافضل ” مبينتا انني ” قضيت العطلة في البيت والسبب الرئيسي في ذلك هو سوء الاوضاع الامنية لدينا مما دعاني للبقاء في البيت ” . واكدت اننا ” لا نستطيع ان نقول ان خدمات المحافظة تبشر بخير الا بنسبة قليلة ، لاننا لم نشعر بشئ ملموس يدعونا للقول ان الخدمات متوفرة ” .

– وكان للاستاذ صالح الجعيفري مدرس اللغة العربية رأيا ل { حريتي نيوز } ، انه ” دعا الله تعالى ان يحفظ العراق واهلة وان نشعر بالتغيير الحقيقي من خلال توفير الخدمات بنسبة تلائم حياتنا المعيشية لكي نشعر بها ” مشيرا انني ” ادعو الاخوة المسؤولين الى نبذ روح الطائفية بينهم وتركها جانبا لان العراق الان بحاجة ماسة لتكاتفنا ووضع ايدينا بايدي بعض ” . كما وادعو الاخوة المسؤولين في محافظتي العزيزة الى القضاء على ظاهرة تفشت في مجتمعنا الواسطي الا وهي ظاهرة التسول التي بدأت تنتشر بشكل ملفت للانتباه وهذا ما يدعونا للقلق على مجتمعنا من هذه الظاهرة التي لا تبشر بخير “

– من جانبه بين الاستاذ حسام البكري مدرس رياضة ل { حريتي نيوز } ، انني ” استبشر خيرا بالحكومة الحالية لوفيرها الخدمات ولو كانت بنسبة ميسورة ، وهذا بطبيعة الحال كان بسبب تأخر اقرار الموازنة ” مبينا اننا ” ندعو الحكومة المحلية لمتابعة عمل الدوائر الحكومية باستمرار لانها على تماس مباشر مع المواطن الواسطي ” . واكد ان ” عطلة نصف السنة تميزت بتغيير اصبح في حياتنا نحو الافضل لاننا اليوم اصبحنا بحاجة ماسة للتغيير في حياتنا بشرط ان يكون نحو الافضل ” .انتهى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عشوائياً
الأكثر تعليقا
More
جميع حقوق محفوظة لوكالة انباء حريتي المعتمدة في نقابة الصحفيين العراقيين بالرقم (1563)