قريبا مسرحية العشاء الاخير على المسرح الوطني

ثقافة ومجتمع 22 يوليو 2015 0 21
قريبا مسرحية العشاء الاخير على المسرح الوطني
+ = -

تستعدّ الفرقة الوطنية للتمثيل في دائرة السينما والمسرح لتقديم العرض المسرحي “العشاء الأخير”، وهي من تأليف عباس لطيف وإخراج عباس الخفاجي، على خشبة المسرح الوطني وسط العاصمة بغداد. وأكد المخرج إنّ المسرحية تتحدث عن سيرة فنانة وإنسانة تعاني اغترابا عن الواقع أو بالأحرى هي تعاني فصاما اجتماعياً وسايكلوجياً مع كل الشخصيات التي تعيش حولها ويحركها الاستلاب والابتزاز والتهالك، مضيفاً إنّ المسرحية تجسد مأساة وطن بكامله من خلال محنة الأمهات في سبايكر ومحنة سبي واغتصاب وإعدام الأيزيديات وتكفير وتهجير المسيحيين. وأوضح الخفاجي:” إنّ المسرحية هي وجع العراقيين الذين ابتلوا بالسراق والفاسدين والملفقين المزيفين والملثمين القتلة. وتعدّ صرخة بوجه الظلم والإرهاب والفساد”، منوهاً بالقول: ” إنّ هذه المسرحية تضع العراق في القلب والضمير وهي نداء لكل الشرفاء…”. يذكر أنّ المسرحية تمثيل بتول كاظم، وماجد عبد الجبار، وأماني علاء ومجموعة الكيروغراف لبسام عباس وهم: محمد عم، و كرار نوشي، ومصطفى داخل، ورانيا إبراهيم وأكد المخرج إنّ المسرحية تتحدث عن سيرة فنانة وإنسانة تعاني اغترابا عن الواقع أو بالأحرى هي تعاني فصاما اجتماعياً وسايكلوجياً مع كل الشخصيات التي تعيش حولها ويحركها الاستلاب والابتزاز والتهالك، مضيفاً إنّ المسرحية تجسد مأساة وطن بكامله من خلال محنة الأمهات في سبايكر ومحنة سبي واغتصاب وإعدام الأيزيديات وتكفير وتهجير المسيحيين. وأوضح الخفاجي:” إنّ المسرحية هي وجع العراقيين الذين ابتلوا بالسراق والفاسدين والملفقين المزيفين والملثمين القتلة. وتعدّ صرخة بوجه الظلم والإرهاب والفساد”، منوهاً بالقول: ” إنّ هذه المسرحية تضع العراق في القلب والضمير وهي نداء لكل الشرفاء…”.يذكر أنّ المسرحية تمثيل بتول كاظم، وماجد عبد الجبار، وأماني علاء ومجموعة الكيروغراف لبسام عباس وهم: محمد عم، و كرار نوشي، ومصطفى داخل، ورانيا إبراهيم.

شاركنا الخبر
آخر الاخبار
آخر الأخبار