علاوي يكشف ارقام وخفايا خطيرة لاغراق العراق

الأثنين 21 سبتمبر 2015
| 7:55 صباحًا | 24 مشاهدة
علاوي يكشف ارقام وخفايا خطيرة لاغراق العراق
القسم:
كلمات بحث:

صرح محمد توفيق علاوي وزير الاتصالات الاسبق, اليوم الاثنين, يجب ان يعرف كافة العراقيين بشأن قرض سندات الخزينة من ثلاثة مصارف عالمية بمقدار ستة مليار دولار وبفائدة ١٠،٣٧٪ سنوياً حتى عام ٢٠٢٨.

علاوي في بيان له تلقت حريتي نيوز { واح } ، على نسخة منه ، قال الخطورة الكبيرة في هذا القرض انه سيدخل ضمن الموازنة التي تعاني أصلاً من نقص واضح لتغطية الموازنة التشغيلية اي ان هذا المبلغ سيدفع كرواتب للموظفين وستذهب هذه الاموال هدراً من دون مردود. واضاف البيان, ان الخطورة الثانية استحالة زيادة أسعار النفط الى المستويات السابقة حيث شبه استحالة ان يصل سعر النفط اكثر من ثمانين دولار للبرميل الواحد بسبب انتاج النفط الصخري على المدى المنظور والاحتمالات الكبيرة هو نزول النفط الى مستويات الثلاثين دولار او حتى اقل خلال السنة القادمة بسبب زيادة الانتاج الإيراني خلال عام ٢٠١٦.

واشار البيان, ان ازالت سرقات البنك المركزي جارية على قدم وساق فالفرق بين السعر المعروض ١١٩٠ للدولار وسعر البيع ١٢٢٣ اي ثلاث وثلاثون نقطة معناه هناك ٢،٨ سنت لكل دولار ويقوم البنك المركزي شهرياً ببيع ٣،٨ مليار دولار اكثر من نصف هذا المبلغ يباع في الاسواق، اي سنوياً وفي هذا العام سيسرق اكثر من ٦٠٠ مليون دولار

. واكد انه لابد ان يتحمل السياسيون المتصدون لأيقاف مثل هذه الإجراءات المدمرة لإنقاذ البلد والأجيال القادمة مما ينتظرهم من مستقبل اقتصادي مخيف وتدمير كبير للبلد وزيادة مضاعفة لمعاناة المواطن بعد بضع سنين بسبب هذه السياسات الخاطئة والغير مدروسة .

لافتآ الى ان السنة القادمة ستشهد انخفاض كبير في الاحتياط النقدي وسنضطر لتخفيض الدينار او بالأحرى سينهار الدينارالعراقي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جميع حقوق محفوظة لوكالة انباء حريتي المعتمدة في نقابة الصحفيين العراقيين بالرقم (1563)