ساندرلا عصرك

ريشة سومرية 23 يوليو 2016 0 30
ساندرلا عصرك
+ = -

ساره حاتم زرع الله _ بغداد

عزيزتي الانثى الحالمة
حين تصرين على تحقيق احلامك حين تصنعين نفسك لا تحتاجين الى فستان ابيض طويل ومنفوش و فارس احلام لتكوني “ساندريلا عصرك” في حياتك
انتهى وقت الاميرات المتكالات على الامير والاتي ( يضعن اليد على الوجه ويلومن سوء حظهن فقط لان صديقاتهن تزوجن وهن الى الان قطار الازواج الوسيمين لم يلحق بهن ) ومازلن جالسات على ماهن عليه ينتظرن ان يأتي على حصانه الابيض لكي ينقذهن من حياتهن التعيسة تلك
كوني انتي نفسك من ينقذ نفسك
انتي اصنعي قرار التغير في حياتك
فحذاء من الكرستال او خاتم بين يديكِ سيفقد قيمته او حتى اميرك الوسيم ستختفي ملامحه مع الزمن وسُيمل كلاكما الاخر وترجع الحكاية من البداية ما لم تغيري انت فكرتك وتصنعين منك شخصية و انثى قادرة لا تحتاج ظل رجل لتظهر ما تحمله من جمال في داخلها حين تكوني اميرة تفتخرين بيها لنفسك اولاً قبل الجميع …. اميرة ذات كيان شخصي وجوهرة قيم لا يحتاج وهجاً لكي يشع

وتذكري دائماً اميرتي…!!
ان اجمل قصص الحب الواقعية كانت في البداية مجرد احلام بين اصحاب قلباً محب و روح متيمة لذا يمكن ان تجدي فارسك اذا كتب لك قدرك ذلك وحسب ارادتك

 

شاركنا الخبر
آخر الاخبار
آخر الأخبار