رئيس لجنة النزاهة في مجلس ميسان مرتضى الساعدي في حوار صريح لحريتي نيوز { واح } : القضاء وهيئة النزاهة في ميسان عملهم بطيئ في ملاحقة ملفات الفساد والتحقيق فيها

تقارير وحوارات 06 أغسطس 2016 0 104
رئيس لجنة النزاهة في مجلس ميسان مرتضى الساعدي في حوار صريح لحريتي نيوز { واح } : القضاء وهيئة النزاهة في ميسان عملهم بطيئ في ملاحقة ملفات الفساد والتحقيق فيها
+ = -

حريتي نيوز / سجى اللامي – ميسان
تصوير / منتظر السراي
اكد مرتضى الساعدي رئيس لجنة الزاهة في مجلس محافظة ميسان ورئيس حركة الاوفياء في المحافظة خلال لقاءه مع وكالة انباء حريتي نيوز { واح } انه يعتبر عمل هيئة النزاهة ،واحد من أصعب الأعمال التي تضطلع بها الجهات والشخصيات المعنية بهذا الجانب، التأثيرات والمصالح والضغوطات ربما ساهمت بعرقلة هذا الجانب ،ولكن وبحسب رئيس لجنة النزاهة في مجلس محافظة ميسان “مرتضى علي حمود الساعدي” فان لجنته لم ترضخ رغم الضغوطات ودعمت هيئة النزاهة والقضاء في تفعيل دورهما في مكافحة الفساد الإداري ،معرباً عن إنتقاده للبطىء الحاصل في عمل القضاء والهيئة في حسم أكثر من 20 ملفاً بشأن الفساد.

“الساعدي” سياسياً أكد خلال اللقاء أن إئتلاف ميسان لا يسعى إلى تغيير المحافظ “علي دواي” كذلك سعي الأوفياء إلى نيل ثقة المواطن عبر خدمته والتوسع سياسياً ودعم الحركة الفنية بما يليق بها،كل هذا وأكثر دونته قريحة “الساعدي بصراحة لوكالة حريتي نيوز التي كشف من خلالها العديد من التفاصيل من خلال الحوار المطول الذي نطرح عليكم الجزء الأول منه على أن نتواصل بطرح ما تبقى من الحوار في وقت لاحق .

ممن تتكون حركة الأوفياء ومن يقودها في العمارة ؟

حركة الأوفياء هي حركة من ضمن الفصائل المقاومة التي خاضت المعارك ضد الاحتلال في بداية سقوط النظام سنة 2003 لنهاية عام 2012 تقريباً إلى أن انتقلت قضية الاتفاقية الأمنية التي تم الاتفاق عليها من ضمن الحكومة العراقية وكان بضغط من الفصائل المقاومة نهاية بالأحداث الأخيرة التي مرت في المنطقة وخصوصاً الأحداث التي حدثت في سوريا أنتقلت حركة أنصار الله الأوفياء ضمن التشكيل الداخلي إلى الخارجي والتوجه إلى قضية الدفاع عن المقدسات وتحديداً عن السيدة زينب عليها السلام نهاية في الأحداث الأخيرة يوم 2014/6/9 التي تم سقوط المناطق الغربية في العراق وتحديداً الخطوة الأولى كانت من الموصل نهاية بالمحافظات الست التي يطلق عليها المحافظات المغتصبة .

وتابع قائلاً:حركة أنصار الله الأوفياء كان الدور الأساسي في الجانب العسكري والخوض أغلب المشاركات لمناطق التحرير وقد كانت المناطق التي خضعت لحركة أنصار الأوفياء في الجانب العسكري تحديداً وهو سور شناس في سامراء وفي الصقلاوية وتحرير الأخير في قضاء الفلوجة هذا على مستوى الجانب العسكري .

ولفت إلى أن لحركة أنصار الله الأوفياء مكاتب متعددة في المحافظات الوسط والجنوب أنطلقت ببغداد ثم في محافظة البصرة على مستوى التنفيذ السياسي لحركة أنصار الله الأوفياء في محافظة ميسان أنا ” مرتضى علي حمود الساعدي”أمثل وأقود كتلة الأوفياء في المحافظة وضمن تشكيلات مجلس المحافظة ومئتلف مع كتلة المواطن.

ماذا قدمت لجنة النزاهة في مجلس محافظة ميسان هل هناك ملفات كشفت أو أحيلت للقضاء أو هيئة النزاهة ؟
هناك فرق كبير بين عمل النزاهة في الفترة الماضية وتحديداً سنه 2009 لنهاية سنة 2013 للدورة الماضية على مستوى جانب تنظيم لجنة النزاهة وملفات لجنة النزاهة والملفات التي أحيلت من قبل لجنة النزاهة إلى القضاء وما موجود عليه لجنة النزاهة وما تحمل من أبعاد على مستوى جانب المتابعة والتدقيق في أغلب الملفات التي تحال إليها من قبل المواطنين أو من قبل ما يتم تحقيقه من خلال متابعته ومخاطبته للدوائر المعنية والمخالفات التي تكون للجنة النزاهة لها دور المتابعة وبما يخص الملفات.

وأشار: هناك جلسات كثيرة بهذا الشأن ،وسوف يكون هناك مؤتمر وقبل قليل كنا نتداول مع الأخوة في أدارة المكتب بمجلس المحافظة انه الملفات التي أحيلت ووصلت القسم منها اطلعنا على الكثير من أوامر الاستقدام وأوامر القبض.

ويقول: نعتبرها نتائج مرضيه وجيده لنا بحكم المتابعة لكن ما يؤوسفنا إن نتائج التحقيق لدى مكتب التحقيقات في ميسان وهيئة النزاهة تحديداً وقاضي النزاهة يؤوسفنا أن بعض الملفات هي متأخرة بسببهم , لا متأخرة بسبب لجنة النزاهة , على سبيل المثال قبل قليل كنت اطلع ملف ماء العمارة الكبير ونرى الإخفاقات واضحة به وعندما نأتي على أوامر القبض والاستقدام لا توجد وقد أغلقت القضية ولم تتوفر الأدلة مع العلم المراقب والمواطن يتابع.

ويتابع حديثه قائلاً:” أنا كرئيس لجنة النزاهة رصدت الحالة وتم إحالة الملف لهم ومن واجبهم هو التحقيق ورصد الحالة المخالفة القضاء يبرئ من مخالفات هذه تحسب ضد القضاء فالمطلوب من القضاء هو الدقة العالية في الملفات ولا نريد نحن ننتقد القضاء في انتقادات غير واقعيه نحن ننتقدهم في أمور نعتبرها نحن كالجنة النزاهة محقين بها ما موجود هو أموال الشعب هو وقود الشعب.

مشدداً على أهمية أن يكون للقضاء دوراً حاسماً ودقيق وحاسم في قضية الملفات التي تحال لهم من قبل لجنة النزاهة مع المعلومات التي تتوفر فالملفات التي أحيلت من لجنة النزاهة إلى قاضي النزاهة والى هيئة النزاهة ملفات كثيرة تقدر في العشرين ملف في الفترة التي مضت.
منتقداً دور هيئة النزاهة ووصفها بالبطيئة جداً من خلال نتائج التحقيق ،بحيث لم يكون حسم في أغلب الملفات كما ذكرت لكم قبل قليل وأنا اطلع على الملفات الموجودة والملف معروض على سيد قاضي النزاهة من قبل هيئة النزاهة وقد أجريت عملية التحقيق كاملة وللأسف تقول هيئة النزاهة ننتظر القاضي بحسم الموضوع والموضوع محال للقاضي تقريباً أكثر من أربعه أشهر مع أكمال التحقيق وموجز التحقيق هذا المفروض تكون وقفه جديه من قبل استئناف ميسان من قبل القضاء في بغداد باعتبار أن الملفات واجبهم حسم القضائي.

هل تأثر عملكم بالتأثيرات والتحالفات السياسية ؟

هذا الموضوع ينفصل إلى قسمين أولاً الضغط على لجنة النزاهة وثانياً التحالفات الجديدة،فيما يخص جانب الضغط الكثير من أبناء محافظة ميسان والمراقبين والمتابعين لعمل لجنة النزاهة يعرفون قضية الضغوطات على لجنة النزاهة وفي نفس الوقت ما هو موقفنا أمام الضغوطات ،حقيقةً واجهنا الضغوطات بفضل الله سبحانه وتعالى وبفضل من معنا الأخوة في داخل المجلس كانت لنا وقفه ضد الضغوطات ومستمرين نحن كالجنة النزاهة.

وتابع :”لا أخفي توجد بعض الملاحظات يوجد بعض من يعرقل عمل لجنة النزاهة توجد ملفات كثيرة نريد التأكيد على حسمها لكن للأسف الشديد يوجد من يؤخرها سوف ننتظر فتره معينة وإذا اضطر الوضع سوف نعلن أمام الملأ من هم المقصرين ومن هم الحامين للفاسدين ومن هم الحامين للبعثيين في داخل الحكومة المحلية تحديداً داخل مجلس محافظة ميسان إذا اضطر الأمر ننتظر ونعطي فرصة بسبب التفاوضات الموجودة والتفاهمات السياسية داخل الحكومة المحلية.

شكل ائتلاف جديد أطلق عليه ائتلاف سياسي أو كتلة كبيرة شكلت داخل المجلس للتوضيح ما هو هدف هذا الائتلاف ؟

الائتلاف السياسي يعتبر من وجهة نظري ونظر الكثير من المراقبين للواقع الميساني تحديداً والواقع السياسي بعموم العراق هو يأتي ضمن الإصلاحات الجدية الحقيقية لمن يريد الإصلاح سواء كان مدعي الإصلاح أو راعي الإصلاح أو من يريد الإصلاح من موقعه سواء كان ضمن الحكومة المحلية أو خارج الحكومة المحلية ائتلاف ميسان السياسي أو بالأحرى هو الذي كان جامع وشامل للجميع الفصائل المتمثلة في الحشد الشعبي في محافظة ميسان وكان له الدور المهم في جمع الفصائل التي ننظر إليها الفصائل المجاهدة.

مشيراً إلى أن البعض يعول أن يغيب هذه الفصائل في داخل الحكومة المحلية وداخل الحكومة المركزية بأنهم أن يغيبوا دورهم لكن ائتلاف ميسان كانت له الخطوة الأساسية لجلب الأخوة من الفصائل الحشد المقدس بما فيهم حركة أنصار الله الأوفياء وباقي التشكيلات ائتلاف ميسان له أهداف معينه يفرق عن أي تشكيل سياسي يطلق عليه هو ليس انتخابي أتمنى ان يكون له دور في المستقبل لكن ما مبنى عليه ائتلاف ميسان السياسي هو وفق نظام داخلي وفق رئيس ومرؤوس توجد فيه تشكيلات كثيرة في مجلس محافظة توجد هيئة رئاسة يوجد ناطق رسمي يوجد مقرر لهذا الائتلاف أي عمله عمل مؤسسه يعمل هذا الائتلاف خطواته الأولى.

لافتاً إلى أن الإئتلاف يستهدق الفاسدين ومن يوجد عليه ملاحظات ضمن القانون والمخالفات الموجودة ائتلاف ميسان المتمثل في الحكومة المحلية الدور بالمحاسبة ضمن النظام الداخلي لهذا الائتلاف هو معني بمحاسبه كل من يجد مدان بما فيه من الموجودين داخل هذ الائتلاف.

مبيناً أن إذن من يرى ائتلاف ميسان انه يستهدف فصيل معين أو تشكيل سياسي معين لعله فهم في الفترة الأخيرة ان ائتلاف ميسان يريد ان يستهدف شخصيات او حزب أو كيان هذا غير صحيح بل نحن بعثنا برسائل وجلسنا مع الكثير ودعوناهم للانضمام معنا بهذا الائتلاف لنبين ان الائتلاف لا يستهدفهم لنبين ان الائتلاف هو جاء لإصلاح الواقع في محافظة ميسان باعتباره انه اليوم لا يختلف اثنان في محافظة ميسان لتعاطي الرشوة والإشكاليات داخل الدوائر والإشكاليات السياسية توجد ملفات معطله بخصوص مدراء الدوائر لسنوات التي مضت.
يمشيراً إلى أنه هناك بعض مدراء دوائر إلى الآن لم يشملوا في التغير مع العلم قرار مجلس محافظة ميسان هو ينص على التغير على 4 سنوات وقد وضع الحق لمن يريد الترشيح المرحلة المقبلة هذه كلها موجودة ضمن خطه ائتلاف ميسان السياسي.

يقال هذه الكتلة أسست لأجل تقاسم النفوذ وممارسة الضغط على كتلة الأحرار لإقالة ممثلها في التنفيذ السيد علي دواي أو منح الكتلة ملفات متعدده ضمن تقاسم النفوذ ؟

الائتلاف السياسي لم يستهدف شخص السيد المحافظ علي دواي لكن هناك الملاحظات لدى ائتلاف ميسان على بعض الخطط نعم هذا موجود ومن حقنا انه انه توجد بعض الملاحظات لكن لا توجد الإدانة هناك من يتهم ومن يريد الاستهداف السياسي بأهداف كثيرة وأهداف متعددة لكن الهدف هل هو فاسد هل هو مدان هل هو مقصر هل هو عديم الخبرة هذا يترك للمستقبل .
مشدداً نحن في الوقت لراهن لا نستهدف السيد المحافظ.

التحالف الجديد خاص بالفصائل والكتائب التابعة للحشد الشعبي ، هل تبحثون عن إصلاحات خدمية ؟

الائتلاف قد جمع الفصائل التابعة للحشد الشعبي ومن هو الممثل في الحكومة والغير ممثل في الحكومة ،هناك إصلاحات عامه في الجانب الخدمي والاقتصادي والفساد الإداري هو ائتلاف لإصلاحات شاملة لكن مثلاً يوجد هو من ضمن هذا الائتلاف وهو غير ممثل.

مشيراً إلى أنه: ضمن النظام الداخلي في هذا الائتلاف يحق له ان يطرح اي مشروع يكون جاهز لتطبيق من ضمن حدود الحكومة المحلية يحق للائتلاف تنفيذه الموجود داخل مجلس المحافظة.

لديكم اهتمامات فنية وأقيم قبل أيام مهرجان مسرح الطفل ما هي غايتكم بذلك ؟

فيما يخص النشاطات الثقافية التي تقيمها حركة أنصار الله الأوفياء في محافظة ميسان تحديداً لخصته في الكلمة الختامية للمهرجان،ونوهت في النشاط الأخير انه حركة أنصار الله لم يكون العمل الأخير مهرجان الطفل المسرحي كان هو الأول لمهرجان الطفل ولم يكن الأخير ويعد من ضمن النشاطات التي إقامتها حركة أنصار الله الأوفياء نحن نعتقد كحركة أنصار الله الأوفياء ومتمثلين في الحكومة المحلية وضمن تشكيلات لجنة النزاهة ان مجلس المحافظة وان الحكومة المحلية بشقيها التشريعي والتنفيذي وكذلك الحكومة المركزية هي مقصرة اتجاه الثقافة هذا الكلام نقوله من الواقع والدليل لا يوجد من ينوب في مجلس المحافظة وفي الحكومة المحلية على لجنة الثقافة وفي الدور الفعال الذي يوجه رسالة للفن اليوم الجانب الفني والجانب الثقافي.
موضحاً أن للفن رسالة حقيقية لو نظرنا إلى الدول المحاصرة من قبل الغرب على سبيل المثال الجمهورية الإسلامية وسوريا والدول التي احتلت سابقا تحديداً دولة لبنان نرى إن الفن انتقل انتقاله نوعيه قد أوصل رسائل حتى وصل الكثير من المسلسلات والأعمال الفنية تترجم إلى عدة لغات نرى ان من الواجب وخصوصاً ان محافظة ميسان كان مؤخراً قد أدرجت من ضمن التراث العالمي اليونيسكو فلابد على الاحتضان الجانب الثقافي عوده على بدء السؤال.
كاشفاً عن سعي حركة أنصار الله بالإعداد لمؤتمر كبير بمناسبة إدراج العراق والعمارة ضمن اليونسكو التراث العالمي ،وكذلك مؤتمر سينمائي بما يخص قضية رسالة المقاوم التي هي غيبت من قبل البعض الذين يريدون تغيب دور المجاهدين المقاومين لترسيخ للواقع الميداني ودور المقاوم وثقافة المقاومة امام الشعب العراقي التي رسخت بالدم وكانت إثباتات لتحرير المناطق المغتصبة.

هل لديكم مشروع توسيع كتلة الأوفياء والحصول على مناصب كبيرة في الانتخابات المقبلة ؟

العمل السياسي هو عمل مشروع ومن واجبنا ان نتابع مستقبل العراق موضوع أنصار الله الأوفياء لا يختلف عن الفصائل الموجودة ولا يختلف عن التشكيلات السياسية والأحزاب والحركات وحق الطموح مشروع نحن نسعى في المستقبل وتوجد لدينا قرارات مفيدة للمواطن العراقي في المستقبل القريب فيما يخص مجالس المحافظات وكذلك مجلس النواب ونسأل الله تعالى التوفيق للجميع.

شاركنا الخبر
آخر الأخبار
%d مدونون معجبون بهذه: