دراسة توصي بضرورة وضع خطة وطنية لتطبيق الحكم الرشيد

ثقافة ومجتمع 16 مارس 2015 0 45
دراسة توصي بضرورة وضع خطة وطنية لتطبيق الحكم الرشيد
+ = -

أوصت دراسة بحثية المنظمات الأهلية الفلسطينية بضرورة وضع خطة وطنية واضحة لعملية تطبيق الحكم الرشيد؛ لتعكس حالة من التوافق الوطني ورؤية مشتركة لعملية الإصلاح تتضح فيها الأهداف والوسائل والجداول الزمنية للتنفيذ، مع مراجعة مستمرة وتقييم ما يتم انجازه وإعادة تحديد الأولويات على ضوء ذلك، وبناء مجتمع معرفي فلسطيني يتبنى إرساء معايير الحكم الرشيد لتصبح نهجاً لدى المنظمات الفلسطينية. كما أوصت الدراسة بضرورة إجراء المزيد من الدراسات والأبحاث في مواضيع الإصلاح والحكم الرشيد بشكل خاص والأخذ بالتوصيات والإستفادة منها.

جاءت تلك الدراسة خلال مناقشة رسالة ماجستير  للباحث/ فادي محمد الدحدوح ، بعنوان، “واقع تطبيق معايير الحكم الرشيد في المنظمات الأهلية الفلسطينية في محافظات غزة“، وذلك في قاعة المؤتمرات بمبنى الإدارة في جامعة الأقصى والتي بموجبها منحت له درجة الماجستير في القيادة والإدارة ضمن البرنامج المشترك بين جامعة الأقصى وأكاديمية الإدارة والسياسة للدراسات العليا في غزة، من قبل لجنة المناقشة والحكم والتي تضم كل من الدكتور أحمد المشهراوي النائب الأكاديمي في أكاديمية الإدارة والسياسة للدراسات العليا (مشرفاً ورئيساً)، والدكتور نبيل اللوح استشاري تنمية بشرية ورئيس اتحاد المدربين الفلسطينيين، ومدير عام الإدارة العامة للتدريب والتطوير في ديوان الموظفين العام- فلسطين(مناقشاً داخلياً)، والدكتور وسيم الهابيل رئيس قسم إدارة الأعمال في الجامعة الإسلامية مناقشاً خارجياً.

وقد حضر المناقشة لفيف من الطلبة والمهتمين وذوي الشأن، وعلى رأسهم م. سمير مطير وكيل مساعد وزارة التخطيط، والأستاذ/ محمد حيدر الأسطل مدير مكتب رئيس جامعة الأقصى ورئيس رابطة الخريجين، والأستاذ/أسامة فتحي العالول أمين سر جمعية البحث العلمي والدراسات ومسئول الأنشطة المجتمعية بمركز هولست الثقافي، والأخ/ د. موسى حلمي عمارةوالعديد من الشخصيات الاعتبارية الأخرى وممثلي منظمات المجتمع المدني الفلسطيني.

شاركنا الخبر
آخر الاخبار
آخر الأخبار