دراسة تكشف فارق العمر “المثالي” بين الزوجين

ثقافة ومجتمع 31 يوليو 2016 0 15
A couples shows their wedding ring during a mass wedding at a University chapel in Manila on June 17, 2012. Church weddings are an important part of tradition in the Philippines, where more than 80 percent are Roman Catholics, a legacy of over 300 years of Spanish rule. Many Filipinos in modern times however end up raising families without the blessing of the church, largely due to extreme poverty that forces them to forgo a ceremony that could cost them money. AFP PHOTO / JAY DIRECTO (Photo credit should read JAY DIRECTO/AFP/GettyImages)
+ = -

حريتي نيوز – متابعة

لطالما تعددت التكهنات بشأن الفارق المثالي بين الرجل والمرأة للحفاظ على علاقة صحية، لكن دراسة أميركية حديثة توصلت، بشكل عام، إلى أنه كلما اتسع الفارق العمري بين الزوجين، كلما زادت احتمالات الخلافات بينهما، أو حتى إمكانية نهاية العلاقة بالطلاق.
الدراسة التي أعدها الباحثان، أندريو فرانسيس وهوغو ميالن، من جامعة إيموري في أتلانتا، شملت عينة من 3 آلاف شخص، وتوصلت إلى أن فارقا عمريا من خمس سنوات يزيد احتمال الخلاف بين الأزواج بنسبة 18 في المئة، مقارنة بالأزواج الأكثر تقاربا على المستوى السني.

أما الفارق العمري الذي يصل إلى 10 سنوات فيجعل الزوجين أكثر عرضة للخلاف، بنسبة 39 في المئة، قياسا بباقي الأزواج، فيما يرتفع احتمال الخلاف إلى 95 في المئة حين يكون الفارق العمري عشرين عاما، وفق ما نقلت صحيفة “إندبندنت” البريطانية.

وذكر الباحثان أن فارق العمر المثالي في علاقات الزواج هو سنة واحدة، فالأزواج الذين لا يفصلهم في السن سوى عام واحد، لم يتعد احتمال طلاقهم نسبة 3 في المئة.

أما حين يكون هناك فارق في المستوى التعليمي بين الأزواج، فإن نسبة احتمال الطلاق ترتفع إلى 43 في المئة، فيما تقل النسبة بصورة كبيرة حين يكون الفارق في المسار العلمي عامين دراسيين فحسب. انتهى3

شاركنا الخبر
آخر الاخبار
آخر الأخبار