جبهة الإصلاح تنتقد ترشيح الاعرجي ولعيبي وفنجان، وتؤكد أن اختيارهم وفق المحاصصة

سياسة 24 يوليو 2016 0 23
جبهة الإصلاح تنتقد ترشيح الاعرجي ولعيبي وفنجان، وتؤكد أن اختيارهم وفق المحاصصة
+ = -

حريتي نيوز / محمد العيداني – بغداد
كشف عضو جبهة الإصلاح النيابية صادق المحنا عن تداول أسماء قاسم الاعرجي عن كتلة بدر لشغل منصب وزير الداخلية وكل من جبار لعيبي وكاظم فنجان المنتميان لكتلة المواطن لتسلم حقيبتا النفط والنقل، منتقدا تسمية هؤلاء المرشحين كون أن اختيارهم تم اعتمادا على مبدأ المحاصصة.
وقال المحنا في تصريح لحريتي نيوز { واح } إن الكابينة الوزارية الجديدة لن يتم تمريرها بسهولة داخل البرلمان كونها اعتمدت على المحاصصة، مشددا ضرورة ترشيح شخصيات مستقلة، وان يتم التصويت عليها داخل البرلمان بعيدا عن التجاذبات السياسية.
ودعا المحنا الحكومة والبرلمان إلى إيجاد تفاهمات سياسية قبل تقديم الكابينة الوزارية الجديدة.
من جهتها أكدت النائب جبهة الإصلاح نهلة الهبابي على ضرورة أن يقدم رئيس الوزراء حيدر العبادي أسماء المرشحين لشغل الوزارات السبعة بنفسه، مطالبة في الوقت ذاته المرشحين إلى تقديم خارطة طريق لعمل وزاراتهم ليتحمل كل منهم مسؤولية أي فشل في المهام الوزارية الملقاة على عاتقه.
وقالت الهبابي في تصريح لحريتي نيوز { واح } إن على رئيس الوزراء إرسال السير الذاتية للمرشحين إلى مجلس الوزراء لدراستها، وتكون معززة بالخطط التي سيعتمدها المرشح تلافيا للتذرع بحجج واهية في حال فشله في أداء عمله، خاصة وان العراق يعاني من أزمة مالية تذرعت بها اغلب الوزارات العراقية سيما الأمنية منها وجعلتها السبب الرئيس لسوء إدارتها، دون البحث عن الحلول البديلة للخروج من عنق الزجاجة.
وكان رئيس الوزراء حيدر العبادي أصدر في 19 تموز الجاري أوامر بقبول استقالة ستة وزراء وهم وزير النفط، وزير النقل، وزير الاعمار والإسكان، وزير الموارد المائية، وزير الصناعة ، إضافة إلى وزير الداخلية، ووزير التعليم العالي والبحث العلمي.

شاركنا الخبر
آخر الاخبار
آخر الأخبار