fbpx

برلماني ايراني يطالب بطرد علي يونسي لتصريحاته حول العراق ومحاسبته قضائيا

الجمعة 13 مارس 2015
| 9:17 صباحًا | 21 مشاهدة
برلماني ايراني يطالب بطرد علي يونسي لتصريحاته حول العراق ومحاسبته قضائيا
كلمات بحث:

طالب عضو لجنة الأمن و السیاسة الخارجیة في البرلمان الإیراني أسماعیل کوثري حكومة بلاده بطرد مساعد الرئیس الإیراني لشؤون القومیات والأقلیات الدینیة [علي یونسي] من منصبه و ذلك علی خلفیة تصریحاته حول الدور الإیراني في المنطقة واعتبار العاصمة العراقية بغداد “امبراطورية بلاده”.

و قال کوثري في تصريح صحفي إن “یونسي أضر بالمصالح القومیة للبلاد وعلی الأجهزة الأمنیة و القضائیة التعامل معه بقوة، کي لایتجرأ باقي المسؤولین بإدلاء مثل هذه التصریحات”.

و أضاف النائب الإیراني البارز في البرلمان الايراني ان “تصریحات یونسي جاءت متعمدة و لیست عفویة ، فالرجل کان وزیراً للإستخبارات لسنوات و هي أعلی مسؤولیة أمنیة في البلاد و لاشك أنه کان یدرك جیدا تبعات و نتائج هذه التصریحات”.

وكان المستشار الخاص للرئيس الايراني للشؤون الدينية والاقليات علي يونسي قال الاثنين الماضي، بطهران، إن بلاده “كانت منذ ولادتها “إمبراطورية”، مشيرا الى أن “بغداد اصبحت جزءا من الامبراطورية الايرانية، وان العراق ليس جزء من نفوذنا الثقافي فحسب، بل من هويتنا وهو عاصمتنا اليوم وهذا أمر لا يمكن الرجوع عنه لأن العلاقات الجغرافية والثقافية القائمة غير قابلة للإلغاء، ولذلك فإما أن نتوافق أو نتقاتل”.

وأثارت تصريحات المسؤول الايراني استنكار العراق حيث عدتها وزارة الخارجية بـ”اللامسؤولة” مؤكدة على ان” العراق دولة ذات سيادة وهو لن يسمح بالتدخل في شؤونه الداخلية أو المساس بسيادته الوطنية”.

لكن يونسي تراجع عن تصريحاته بعد يومين من الادلاء بها قائلا ان “ايران لا تسعى ابداً الى الاساءة الى سيادة دول المنطقة واستقلالها او التدخل في شؤونها الداخلية ولاسيما العراق”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عشوائياً
الأكثر تعليقا
More
جميع حقوق محفوظة لوكالة انباء حريتي المعتمدة في نقابة الصحفيين العراقيين بالرقم (1563)