بالصور … وكالة انباء حريتي { واح } ، تشارك قوات الحشد الشعبي في ساحات القتال في الانبار

الأثنين 14 سبتمبر 2015
| 4:04 مساءً | 25 مشاهدة
بالصور … وكالة انباء حريتي { واح } ، تشارك قوات الحشد الشعبي في ساحات القتال في الانبار
القسم:
كلمات بحث:

شاركت وكاله انباء حريتي { واح } هيئه جامع الامام جعفر الصادق عليه السلام بالتغطية الاعلاميه اثناء توجههم الى محافظة الانبار لارسال مساعدات للحشد المقدس والقوات الامنيه ، بعد صلاة الفجر قمنا بزيارة الامام موسى الكاظم عليه السلام كانت دعواتنا خالصه لابطال الحشد المقدس بامامه الشيخ علي وطان بعدها قطعنا الطريق عبر صحراء قاحله لايوجد بها غير السماء والكثبان الرمليه وخيم جنود قواتنا المسلحه والحشد الشعبي بعد ها وصلنا الى ناظم التقسيم والجسر الياباني الذي يبعد عنه داعش كيلومترين حيث كانت معنويات جنودنا الابطال عاليه جدا من حيث مسك الارض والرد ووقف هجمات داعش بالهاونات والصواريخ والعجلات المفخخة .


حيث افاد مصدر من الجيش دون ذكر اسمه لحريتي نيوز { واح } ، اننا ” نعاني من نقص كبير من الاسلحه المتطورة وعدم وجود غطاء جوي يحمينا عندما نتعرض لهجوم من قبل الدواعش ” .

واكد انه على ” اصحاب القرار الالتفات الينا وترك مصالحهم الشخصيه لاننا نحن سبب وجودهم في كراسيهم.

من جانبه قال عادل موسى خادم ومسؤول هيئة الامام جعفر الصادق عليه السلام لحريتي نيوز { واح } ، اننا ” مقصرين تجاه ابطال الحشد الشعبي وهذه هي الزياره الثانيه لتقديم المعونات واكد انهم مستمرين باذن الله بامداد الحشد بالمعونات وتقديم كل شئ لهم.


وقال المهندس عدي من اصحاب الهيئه لحريتي نيوز { واح } ، اننا ” راينا ان المعنويات عاليه جدا من ابطال قواتنا المسلحه والحشد الشعبي وخرجونا اليوم هو تلبيئه لنداء المرجعيه بالوقوف الى جانب ابطالنا “.



واكد المقاتل حمزه حسين وناس من موكب تابع العتبة العلويه لحريتي نيوز { واح }  نحن ” نقوم باعداد الطعام للمقاتلين ومن ثم نشاركهم قتالهم وصد الهجمات من قبل داعش الذي يبعد عنا سوى كيلومترات قليلة “.

ابو محمد رجل كبير من اهالي الحمزه الغربي اكد لحريتي نيوز { واح }  على التصميم على النصر ومواجهة الدواعش واننا نقف اليوم بكل طوائفنا ومعتقادتنا من اجل العراق مؤكدا ان الانتصارات الكبيره التي يحققها ابطالنا في سوح القتال هي خير دليل لذلك.

المدرس علي السلطاني قال لحريتي نيوز { واح}  نحن ” الان في العطلة الصيفية نتمتع بها مع قواتنا الامنيه والحشد الشعبي ولم نختار ان نهاجر او نسافر لاراحة انفسنا بعد عام دراسي طويل حيث بين ان فرحته بالنصر الذي يحققه الابطال هو فرجه كبيره جدا “.



المقاتل البطل عدنان السركودي من اهالي الكوت الذي يتواجد قرب الجسر الياباني اكد لحريتي نيوز { واح } اننا ” نتعرض كل يوم بساعات متفاوتة الى ضربنا بالهاونات او تتسلل بعض الداعشيين الجبناء الانتحاريين الى مواقعنا لكن ردنا يكون اكبر رغم قله الامكانيات ” مشيرا اننا ” مستمرون بالقتال حتى تحقيق النصر المؤزر ان شاء واستدرج مقاتل من الحشد الشعبي قوله نحن هنا اليوم نقاتل بدون اي مقابل او اي راتب همنا الوحيد وطننا وشعبنا ، كل 10 ايام نذهب لاهلنا ثم نلتحق تاركين ورائنا اولادنا واهلنا.



 

ثم قام المقاتلين الابطال بالاهازيج المعبرة عن النصر القريب ان شاء وقبل حضورنا الى موقع الابطال الحشد تسلل اثنان من الدواعش المفخخين وقام الابطال بالتصدي لهم وقتلهم وحرقهم واكدوا نحن نعمل ذلك لكل من تريد نفسه ان تسول له بالقتال ضد العراق .انتهى







اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عشوائياً
الأكثر تعليقا
More
جميع حقوق محفوظة لوكالة انباء حريتي المعتمدة في نقابة الصحفيين العراقيين بالرقم (1563)