المجتمع ينحدر نحو الهاويه

مقالات 23 يوليو 2016 0 21
المجتمع ينحدر نحو الهاويه
+ = -

 

هُيام عباس _ بغداد

في وسط هذا الكَم الهائل مِنْ الضوضاء وتفاهات بعض العقول
يَجد الأنسان أنهُ مُحاط بِمجتمع يَنحدر الى الهاوية !
وبأستمرار تفاقم تِلك العقول التي لا جدوى من وجودها تكون النتيجة انحدار المجتمع تماماً ،
الأديب مصطفى الرافعي قال : يموت الحي شيئاً فشيئاً
وحين لا يبقى فيهِ مايموت، يقال: مات !
هُناك أسباب عديدة لهذا الأنحدار ، أهمها :
التكنولوجيا أولاً ، وقلة القراءة والإطلاع ثانياً !
كيف؟
في الآونه الاخيرة ظهرت فئة معينة تغلب الجهل على عقولها إستخدمت التكنولوجيا بشكل سيء جداً صغاراً وكباراً وكانت الضحية الوحيدة هي ( المجتمع )
لنفترض أن هذه الفئة تقرأ !
عن الفلسفة ، الأجتماع ، التنمية البشرية ،
هل يا ترى ستكون بصمة فشل وإساءة لمجتمعها ؟
أم أنها تُساهم بتطوير المجتمع وأنقاذه مِن الأنحدار ؟
كُل هذا يعتمد على حجم مراعاة الأنسان لتفادي هذه الظاهرة والقضاء عليها والحفاظ على سلوك الأنسان وأخلاقهِ وعدم أنجرافهِ الى الأسفل تحت مُسميات
الطائفية المذهبية والتفسخ الأخلاقي .

شاركنا الخبر
آخر الاخبار
آخر الأخبار