المئات من منتسبي شركة واسط للصناعات النسيجية يطالبون بصرف رواتبهم وتحويلهم على التمويل المركزي

الأثنين 26 أكتوبر 2015
| 9:32 صباحًا | 32 مشاهدة
المئات من منتسبي شركة واسط للصناعات النسيجية يطالبون بصرف رواتبهم وتحويلهم على التمويل المركزي
كلمات بحث:

تظاهر المئات من منتسبي معمل نسيج الكوت،اليوم لاثنين، احتجاجا على عدم صرف رواتبهم ، مهددين بالاعتصام في حال عدم استجابة الحكومة لمطالبهم.

واوضح احد منظمي التظاهر عامر نجم القريشي لحريتي نيوز { واح }  ان الموازنة لم تنصفنا تماما خصوصا ان السلم الجديد الذي اعلنت عنه امانة مجلس الوزراء فيه حيف وغبن كبير لشركات التمويل الذاتي التي نطالب بتحويلها على التمويل المركزي ” .

وأشار حيدر مجيد، وهو أحد منظمي التظاهرة  لحريتي نيوز { واح }  أن “الهدف من التظاهرة هو المطالبة بصرف رواتب موظفي شركة نسيج واسط والتي توقفت منذ شهور عدة، كذلك نطالب بتحويلنا من التمويل الذاتي الى التمويل المركزي ” .

وأضاف مجيد، أن “التظاهرة سلمية هذه المرة لكنه في حال لم تستجب الحكومة لمطالبنا سيكون خيارنا اللاحق هو الاعتصام المفتوح وتوقف العمل في كل مرافق الشركة احتجاجاً ما نتعرض له من غبن وتهميش في وقت هناك الآلاف من الموظفين وبعضهم جدد في الوظيفة يحصلون على رواتب عالية وهو أمر غريب وغير دستوري ولا قانوني ” .

في السياق ذاته، دعا عماد عبد السادة، الى ضرورة “حسم قضية شركات التمويل الذاتي كون موظفي تلك الشركات يحصلون على رواتب قليلة جداً إضافة الى عدم انتظام صرفها لهم خاصة أن الغالبية منهم أصحاب عوائل كبيرة”، مطالباً وزارة المالية بـ”صرف رواتب موظفي هذه الشركات ومنها شركة واسط للصناعات النسيجية التي يزيد عدد موظفيها عن خمسة آلاف موظف “.

من جهتها قالت العاملة نور صبري لحريتي نيوز { واح } ، إن “وزارة الصناعة مطالبة بالاستجابة لمنتسبي مصانعها وتحقيق مطالبهم التي لا تعدو عن إنصافهم من خلال الرواتب التي يستحقونها”، لافتة إلى أن “الوعود كثيرة ومملة وأصبحنا أضحوكة في كل مرة نتظاهر فيها تنهال علينا، مما جعلنا نفقد الثقة بالحكومة

 

يذكر أن العديد من المؤسسات الحكومية وفي مقدمتها الجامعات العراقية إضافة الى الهيئات المستقلة أبدت اعتراضات شديدة على سلم الرواتب الجديد ونظمت تظاهرات ووقفات احتجاجية مهددة بالاعتصام في حال تم تطبيق سلم الرواتب الجديد الذي قلل المخصصات الممنوحة لموظفي تلك المؤسسات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

More
More
عشوائياً
الأكثر تعليقا
More
جميع حقوق محفوظة لوكالة انباء حريتي المعتمدة في نقابة الصحفيين العراقيين بالرقم (1563)