الفساد لايعرف دين ولا مذهب ولا قومية

مقالات 06 أبريل 2015 0 64
الفساد لايعرف دين ولا مذهب ولا قومية
+ = -

من يريد أن يعرف حجم  الفساد في العراق لاحتاج إلى اكثرمن جولة في إي مكان يعيش فيه أو محافظة  ليعرف حجم الكارثة لتي نعاني منها جميعا واغلب المشاريع متلكئة ومن منذ سنوات أو سرقت أموالها بين هذا وذاك البعض منها يرجع إلى 2007وكما هو حاصل في مدينتنا . وإذا كانت كل الحكومات تلقي بالفساد على الحكومة التي تسبقها فهي فاسدة أيضا لأنها كانت مشاركه في الحكومة تلك وكل الأحزاب مشاركه فيه بدون استثناء بصورة مباشرة وغير مباشره إذا كانت هي في السلطة التشريعية فمهمتها متابعتها والإشراف على كل المشاريع وإذا كانت في السلطة التنفيذية فهي خانت الامانه التي أوكلت إليها .إذا الجميع مشارك في الفساد الحاصل أحزابا وشخصيات ومتنفذين .

 

ومازال العراق يتصدر دول العالم وحسب تقارير منظمة الشفافية العالمية المراكز الاربعه الأولى ومنذ وسنوات في الفساد وبامتياز ودون منازع مع الصومال والسودان تراجعا وتقدما . ومن يحكم هم الاسلامين ومن كلا المذهبين وبامتياز ورغم ذلك الفساد في كل مفاصل ألدوله من اصغر موظف إلى كبيرهم ومن اعلي السلطة إلى اصغر مؤسسه .والنسب تزداد يوم بعد يوم والى إلى اليوم لم نجد من يعاقب على حجم الفساد الذي يهدر يوميا بحجج واهية ومااكثرها بل نجد العكس أن الفاسدين تتلقفهم أحزابهم إلى مناصب جديدة رغما وبالضد من إرادة الشعب وكل المؤسسات الخاصة بمكافحة الفساد .وبقدر استبشارنا خيرا بحكومة السيد ألعبادي وجعل الفساد ومكافحته من أولوياته إلى أننا لم نجد إلى ألان من تم محاكمته من إي من الشخصيات في الحكومات والتي عاثت فسادا فاق كل التوقعات ونحن ندفع فسادهم الذي ملئ الأرض  بميزانيه كانت انفجاريه إلى ميزانيه 2015 التي وحسب الاقتصاديين لا تكفي فقط للميزانية التشغيلية ( رواتب فقط )ولم يتبقى من الميزانيات الانفجارية شأ يذكر  فقط أرقام صرف ولتبدأ الحكومة حملتها للتقشف بالفقراء عبر الجبايات ( ماء ، كهرباء ، هاتف ، ضرائب )  والحبل جرار. وقبل أن تحاسب المفسدين تحاسب الفقراء والمحتاجين من الطبقات المستضعفة التي اكتوت بنار الفقر بعد أن عبثت وتعبث بمقدرتنا يوميا على سفرات وايفادات لانعرف إلى أين  ومن اجل من فليتم محاسبه داعشي الفساد الذين لايقلون خطرا عنه ؟ لعن الله الفاسدين مهما كان دينهم ومذاهبهم أو قوميتهم والساكت عن الحق شيطان اخرس ؟

شاركنا الخبر
آخر الاخبار
آخر الأخبار