العبادي: لابديل عن المضي بالاصلاحات غير الفوضى وعودة الدكتاتورية المقيتة

الأثنين 21 سبتمبر 2015
| 4:08 مساءً | 34 مشاهدة
العبادي: لابديل عن المضي بالاصلاحات غير الفوضى وعودة الدكتاتورية المقيتة
القسم:
كلمات بحث:

أكد رئيس الوزراء حيدر العبادي اليوم ان محاربة المحاصصة السياسية، جزء اساسي من محاربة الفساد، لأن الولاء الشخصي او الحزبي يؤدي الى تقديم المقربين على حساب المهنيين والكفوئين، وهذا ظلم يدمر المجتمع ولن نسمح به

. العبادي في كلمة له اطلعت عليها حريتي نيوز { واح } خلال، حضوره حفل تكريم فرق انجاز معاملات تقاعد عوائل الشهداء في منازلهم، اليوم الاثنين، قال ان الشعب قد يصبر على صعوبة الاوضاع الاقتصادية ولكنه لايصبر على وجود طبقة منعمة وتتمتع بالامتيازات والحمايات، وتابع قائلآ قلت منذ البداية ان التظاهرات هي جرس انذار يساعدنا على معالجة الخلل في نظامنا السياسي والتعاون لمعالجة قضية الرواتب والحمايات، واذا كان على الحكومة مسؤولية حماية المسؤولين من الارهاب، فهذا لايعني ان تكون هناك جيوش لحمايات المسؤولين تعادل ثلاث فرق، والبلد يحتاج الى قوات قتالية تدافع عن الوطن والشعب،

واضاف نحن ماضون بهذه الاصلاحات وتحقيق العدالة والانصاف و إلغاء التفاوت، ولن اتراجع حتى اذا كلفني ذلك حياتي، لأن البديل هو الفوضى وعودة الدكتاتورية المقيتة التي جاءت بالحروب والمقابر الجماعية والحصار والتدمير، والعمل الصحيح هو ان نعدل نظامنا السياسي ونحارب الفساد،

واشار : انني كرئيس وزراء حين اقوم بالتجول والزيارات الميدانية، لا اقطع الطرق ولا استخدم المدرعات، ووضعت حاجتي مقياسا لحاجة المسؤولين للحمايات وقال موضحآ اننا طلاب سلم ولسنا طلاب حرب، وهذه الحرب فرضت علينا، وداعش دخلت اراضينا بدعم من البعض، لكن السحر انقلب على الساحر، وداعش اليوم تهدد الدول التي دعمتها ولاتستهدف العراقيين فقط.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عشوائياً
الأكثر تعليقا
More
جميع حقوق محفوظة لوكالة انباء حريتي المعتمدة في نقابة الصحفيين العراقيين بالرقم (1563)