fbpx

العبادي: تحرير الموصل بعد رمضان

الخميس 16 أبريل 2015
| 12:57 صباحًا | 30 مشاهدة
العبادي: تحرير الموصل بعد رمضان
القسم:
كلمات بحث:

أعلن رئيس الوزراء وقائد القوات المسلحة حيدر العبادي ، عن موعد عملية تحرير مدينة الموصل، مشيرا الى انها ستبدأ بعد شهر رمضان المقبل.

وأكد العبادي خلال مقابلة اجراها مع صحيفة “فورين بوليسي”، وتحدث فيها عن الهجوم العسكري المقرر لاستعادة مدينة الموصل والمناطق التابعة لها ضمن محافظة نينوى من تنظيم داعش، قائلا ان “الهجوم سيبدأ بعد شهر رمضان القادم”.

وجدير بالذكر، أن اول ايام شهر رمضان سيكون في النصف الثاني من شهر حزيران المقبل.

ونشر الصحفي الذي اجرى المقابلة مع العبادي عبر موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” بعض المحاور المهمة في حديث رئيس الوزراء، حيث نقل على لسان العبادي قوله: “بعد تحرير تكريت سيكون هدفنا مدينة بيجي ومحافظة الانبار، وتليه العملية العسكرية المرتقبة لتحرير مدينة الموصل”.

وكان رئيس الوزراء حيدر العبادي، قد طالب الولايات المتحدة خلال زيارته الرسمية على رأس وفد وزاري، تسليح القوات العراقية وزيادة الدعم العسكري الامريكي للعراق في مواجهة داعش.

وقال العبادي، إنه سيسعى للحصول على إمداد مستمر من الأسلحة من الولايات المتحدة، مع تأجيل السداد إذ تعاني بغداد من أزمة سيولة بسبب انخفاض أسعار النفط.

وأضاف العبادي لمجموعة من الصحافيين قبل محادثات مع وزير الدفاع الأمريكي اشتون كارتر أن العراق بحاجة للأسلحة كما أنه بحاجة ماسة للأسلحة الثقيلة والدبابات.

وردا على سؤال بشأن موعد تسديد العراق لثمن الأسلحة قال العبادي إن بلاده يمكن أن تدفع فيما بعد وليس الآن وأضاف أن من الممكن التوصل إلى ترتيب تأجيل السداد.

 وناقش العبادي الحملة العسكرية في مقابلة، الأربعاء مع مجموعة صغيرة من المراسلين الأمريكيين.

وبعد النصر الاستراتيجي العراقي في تكريت، شن تنظيم داعش هجوما في الأنبار، الأربعاء، حيث سيطر على ثلاث قرى بالقرب من الرمادي عاصمة المحافظة. وتعد إعادة السيطرة على تكريت أول نصر هام للجيش العراقي وقوات الحشد الشعبي.

وبعد اجتماع العبادي مع الرئيس الاميركي باراك اوباما في البيت الأبيض، الثلاثاء، يلتقي رئيسة صندوق النقد الدولي كريستين لاغارد ورئيس البنك الدولي يونغ كيم، الخميس. كما سيجتمع مع اعضاء الكونغرس وممثلي مؤسسات مالية أخرى وشركات نفطية كبرى. فالعراق يواجه عجزا قدره 22 مليار دولار في موازنة 2015. وانخفضت عائداته النفطية في وقت فرضت عليه المواجهة مع داعش اعباء مالية كبيرة.

 ويريد العبادي تأمين مساعدات انسانية لأهالي المناطق التي حررتها القوات العراقية من داعش مثل تكريت واعتمادات مصرفية تتيح له الاستمرار في شراء الأسلحة التي تحتاجها قوات الجيش. وتضمن برنامج العبادي في الولايات المتحدة لقاء الطيارين العراقيين الذين يتدربون على طائرات اف ـ 16 ولكنهم لن يكونوا جاهزين للانضمام الى المعركة ضد داعش قبل ايلول القادم، بحسب مجلة “فورين بولسي”.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عشوائياً
الأكثر تعليقا
More
جميع حقوق محفوظة لوكالة انباء حريتي المعتمدة في نقابة الصحفيين العراقيين بالرقم (1563)