الصحف العراقية اليوم الاربعاء تركز على تأجيل التصويت على قانون العفو وانطلاق عملية تحرير القيارة ‏

الصحف-والوكالات 24 أغسطس 2016 0 91
الصحف العراقية اليوم الاربعاء تركز على تأجيل التصويت على قانون العفو وانطلاق عملية تحرير القيارة ‏
+ = -

حريتي نيوز – بغداد
ركزت الصحف الصادرة في بغداد ‏صباح اليوم الاربعاء ، الرابع والعشرين من آب ، على تأجيل التصويت على قانون ‏العفو العام ، وانطلاق عملية تحرير القيارة . ‏

عن الموضوع الاول ذكرت صحيفة / الزوراء / التي تصدر عن نقابة الصحفيين ‏العراقيين :” ان مجلس النواب اجل التصويت على مشروع قانون العفو العام بطلب ‏من اللجنة القانونية النيابيـة الى جلسة يوم غد الخميس في ظل استمرار الخلافات ‏السياسية واتفاق كتل التحالف الوطني على اعادة الصياغة النهائية لمسودة التعديلات ‏قبل عرضها مجددا للتصويت”.‏

واضافت الصحيفة انه :” رغم الاعلان قبل يوم واحد عن اتفاق الكتل على الصياغة ‏النهائية للتعديلات ،لكن البرلمان عاد وقرر تأجيل استكمال التصويت على مشـروع ‏قانون العفو العام الى جلسة يوم غد الخميس لانضاج مشروع القانون في جوانبه كافة، ‏بعد اعتراض كتل التحالف الوطني / عدا كتلة الاحرار/ على لائحة التعديلات التي قيل ‏انها لاتحظى باجماع النواب خلافا لرأي قادة الكتل “.‏

ونقلت / الزوراء / قول رئيس اللجنة القانونية محسن السعدون انه :” تم الاتفاق ‏على اغلب مواد مشروع القانون، لكن الخلاف بقي على فقرة واحدة ، هي التي ‏اخرت موضوع الصياغة “.‏

واضاف السعدون :” ان كل الجرائم الارهابية غير مشمولة بقانون العفو العام ، لامن ‏قريب ولابعيد, سواء الجريمة الارهابية التي تؤدي الى القتل وتخريب مؤسسات الدولة ‏وقتل افراد القوات العراقية ، والجرائم المتعلقة بالامن الداخلي ، فضلا عن المحاكم ‏الجنائية المركزية غير المشمولة احكامها بقانون العفو “. ‏

وتابع :” ان جرائم الاغتصاب والزنا بالمحارم غير مشمولة بالعفو ايضا ، وكذلك ‏جرائم الاتجار بالبشر وتجارة المخدرات وجرائم الخطف التي تؤدي الى القتل وتشويه ‏المختطف غير مشمولة ايضا “.‏

وعن عملية تحرير القيارة ذكرت صحيفة / المشرق / ان القوات العراقية بدعم من ‏التحالف الدولي ، تمكنت من تأمين محيط القيارة بالكامل (60 كم جنوب الموصل) ‏بعد استعادة العشرات من القرى الواقعة على اطراف الناحية التي تعدّ منطقة ‏ستراتيجية لما لها من اهمية من الناحية التكتيكية والدعم اللوجستي في المعركة ‏العسكرية المرتقبة. ‏

واشارت الصحيفة ، نقلا عن مصادر وصفتها بالمطلعة ، الى فرار عناصر من ‏تنظيم داعش من القيارة بالتزامن مع تقدم القوات العراقية صوب مركز المدينة .‏

وقالت :” ان عناصر من داعش بدأوا بالهروب من مركز ناحية القيارة الى مركز ‏مدينة الموصل بسبب بدء عملية اقتحام القوات الأمنية العراقية لها. و ان عناصر ‏تنظيم داعش بمركز ناحية القيارة خلعوا الزي العسكري وتركوا السلاح وحلقوا ‏الذقون متخفين بين الاهالي خوفا من الوقوع بايدي القوات الامنية “.‏

وتابعت الصحيفة :” ان المفوضية العليا للاجئين التابعة للامم المتحدة، توقعت نزوح ‏اكثر من مليون شخص في عملية تحرير الموصل “. ‏

ونقلت قول المتحدث باسم المفوضية ادريان ادواردز:” ان 1.2 مليون شخص في ‏الموصل وحولها قد يجبرون على النزوح بسبب العمليات العسكرية المرتقبة ضد ‏عصابات داعش الارهابية. وان المفوضية تحتاج للمزيد من الاراضي لاقامة ‏المخيمات”. ‏

اما صحيفة / الزمان / فقد ذكرت ان التحالف الكردستاني اكد وجود تنسيق مشترك ‏بين حكومتي الاقليم والمركز بشأن تحرير المناطق من سيطرة تنظيم داعش ، نافيا اي ‏توسع لقوات البيشمركة على حساب المناطق الاخرى. ‏

وقالت النائبة عن التحالف نجيبة نجيب في تصريح لـ / الزمان / :” ان هناك غرفة ‏عمليات مشتركة بين الاقليم والمركز لغرض توحيد الجهود وتنسيق الخطط لادارة ‏المعارك ضد داعش”، نافية وجود توسع لقوات البيشمركة على حساب مناطق ‏اخرى. ‏

واشارت نجيب الى :” ان البيشمركة حررت المناطق التابعة للاقليم فقط “. ‏
فيما حذرت النائبة عن ائتلاف دولة القانون فردوس العوادي من عمليات توسع تقوم ‏بها حكومة الاقليم في الموصل. ‏

ونقلت / الزمان / قولها :” ادعو الاطراف السياسية والحكومة الى الاخذ بالمطالبات ‏التي صدرت من قبل نواب عن الموصل والذين حذروا من دخول البيشمركة اثناء ‏عمليات التحرير المرتقبة”.‏

واضافت :” ان النواب طالبوا ايضا باستثناء البيشمركة من الدخول للموصل وذلك ‏حفاظا على وجود الاقليات”، متهمة رئيس اقليم كردستان مسعود بارزاني بتهديد ‏الاقليات بالسلاح والقوة و تنفيذ مخططات لتوسيع التمدد الكردي على الاراضي ‏العربية في الموصل./انتهى

شاركنا الخبر
آخر الأخبار
%d مدونون معجبون بهذه: