الحشد الشعبي : لم نجد مقاومة باطراف الفلوجة

امن 14 يوليو 2015 0 71
الحشد الشعبي : لم نجد مقاومة باطراف الفلوجة
+ = -

قال القيادي في الحشد الشعبي هادي الجزائري إن القوات الأمنية التي تقدمت في الساعات الماضية باتجاه الضفة الثانية من نهر الفرات بأطراف مدنية الفلوجة التي كانت عصابات داعش تتواجد فيها لم تواجه أي مقاومة، مشيراً إلى أن الدواعش فروا باتجاه مركز مدينة الفلوجة.

وقال الجزائري إن “قوات الحشد الشعبي تمكنت من العبور إلى الضفة الثانية من النهر من جهة ناحية الصقلاوية، حيث كانت عصابات داعش الارهابية تتواجد هناك، لكنهم فروا بمجرد وصول القوات إلى الضفة الثانية واتجهوا نحو مركز الفلوجة “.

وأضاف الجزائري أن “قوات الحشد الشعبي والقوات الأمنية أحكمت سيطرتها بصورة تامة على جميع الحدود الادارية لمنطقة الشيحية القريبة من الفلوجة”، مشيراً إلى أن “الجهد الهندسي متواصل برفع العبوات الناسفة التي زرعها الارهابيون في المناطق المحاذية للفلوجة ” .

وأعلنت قيادة القوات الأمنية المشتركة صباح أمس الاثنين انطلاق عمليات تحرير محافظة الأنبار من دنس عصابات داعش الارهابية بمشاركة قوات الجيش والحشد الشعبي والشرطة الاتحادية وأبناء العشائر.

 

وخلال ساعات قليلة حققت القوات الأمنية والحشد الشعبي تقدماً كبيراً باتجاه مركزي مدينة الفلوجة والرمادي بعد السيطرة على الطرق الرئيسة المحيطة بالمدينتين مع تكبيد عصابات داعش الارهابية خسائر فادحة بالأرواح والمعدات.

شاركنا الخبر
آخر الاخبار
آخر الأخبار