الجلبي تكشف اوراقه السرية من قبل الرجل الثاني في حزب المؤتمر الوطني

السبت 3 أكتوبر 2015
| 12:27 مساءً | 54 مشاهدة
الجلبي تكشف اوراقه السرية من قبل الرجل الثاني في حزب المؤتمر الوطني
القسم:
كلمات بحث:

كَشَفَ انتفاض قنبر المتحدث الرسمي السابق بأسم حزب المؤتمر الوطني العراقي، الخميس، عن أسباب إنشقاقه عن حزب المؤتمر الوطني و تركه العمل مع الجلبي بسبب ما قال أنها أنتهاكات و سرقات قام بها أعضاء المؤتمر و بعلم الجلبي.

انتفاض قنبر المتحدث الرسمي السابق بأسم حزب المؤتمر الوطني العراقي الذي يتزعمه احمد الجلبي في مقابلة ضمن برنامج (أستديو التاسعة) الذي تبثه قناة “البغدادية” قال أن الكثير من الناس يأتون إلي و يشتكون من سرقات أفراد من المؤتمر لسياراتهم من ساحات وقوف نادي الصيد و غيره من نوادي بغداد، وهذا ما سبب له خيبة أمل كبيرة، حسب قوله.

كما تحدث عن معلومات كانت ترد إليه من مقربين تفيد بأن القوات الامريكية قتلت و اعتقلت العديد من الافراد التابعين للمؤتمر كانوا يقومون بأعمال مشبوهة تتعلق بخطف و قتل لشخصيات معينة،

 و أضاف قنبر بأنه ” أبلغ الجلبي بهذه الممارسات لكن الاخير أنكر هذه الافعال و أدعى عدم معرفته بأي شيئ حول هذه المعلومات. و تابع قنبر بأن ما كشف عنه القيادي في المؤتمر “محمد الزبيدي” والذي أنشق هو الاخر عن الحزب بسبب الفساد و الاجرام الذي أقترفه أفراده حسب تبريره من سرقة لمبلغ 350 مليون دولار من البنك المركزي العراقي أمر صحيح و وقع فعلياً بتواطؤ من ضابط أمريكي، و استطرد قنبر قائلً بانه لا “يعرف أن كان الجلبي على علم بهذه العملية بالرغم من اني قد ابلغته بشأنها و بشأن سرقات السيارات بعدما شاع الخبر بالاعلام لكن الجلبي تجاهل قولي عن عمد ولا أعرف لماذا .

و اضاف أنتفاض للبغدادية ان اوراس كريم الذي كان المسؤول عن الجناح الامني للحزب قام بالتغطية على سرقات كبيرة قام بها شقيقه احمد كريم، و اوارس كريم هو الان رئيس مجلس ادارة مصرف البلاد الاسلامي.

واستمر قنبر بكشف معلومات خطيرة حول فوج عسكري كبير مكون من أكثر 200 عسكري مسلحين بأسلحة متوسطة تابع للجلبي يقوم بحماية شخصيات مقربة من الجلبي منها أوارس كريم الذي يحظى بحماية عجيبة و غريبة حسب وصفه. و أضاف قنبر بأن الجلبي يمتلك شركة أمنية خاصة تحت أسم “النمرود” قامت بأعمال مشبوهة، لكن المالكي أمر بأغلاق الشركة، الإ ان الشركة تعاود نشاطها تحت أسم جديد، لتستمر بنشاطتها المشبوهة. و كشف قنبر ان “الجلبي منع دخولي الى منزلي بسبب معارضتي و محاسبتي لأفعال قيادات المؤتمر، و كنت قد أبلغت الجلبي عن طريق أحد أقربائه لكن الاخير أنكر معرفته بالموضوع و ألقى بالتهمة على كمران و هو مقرب من اوراس كريم القيادي بالمؤتمر.

 

أنتفاض قنبر أشار في وقت سابق الى “ان ايران تعمل على خلق بؤر للعنف والقتل داخل العراق عن طريق دعم بعض الميليشيات الموالية، و أن فوج الجلبي كان وحداً من ابرز التشكيلات التي دعمتها ايران و ضغطت سياسيا من اجل تقويتها و حمايتها. و يذكر بان انتفاض قنبر هو الرجل الثاني بعد الجلبي، ومدير فضائية آسيا التابعة للمؤتمر الوطني و قد انشق عن المؤتمر و حزبه بعد الجرائم و السرقات الكبيرة التي أثيرت حول الجلبي و مقربيه حسب قوله.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عشوائياً
الأكثر تعليقا
More
جميع حقوق محفوظة لوكالة انباء حريتي المعتمدة في نقابة الصحفيين العراقيين بالرقم (1563)