التظاهرات وعودة الدكتاتوريه إلى حكم بغداد

الجمعة 2 أكتوبر 2015
| 2:03 مساءً | 45 مشاهدة
التظاهرات وعودة الدكتاتوريه إلى حكم بغداد
القسم:
كلمات بحث:

سقطت أعتى دكتاتوريه في العصر الحديث في عام 2003 بعد النضال الطويل لأحزاب المعارضه التي أقنعت الرأي العام العربي والدولي بضرورة إزالة هذا السرطان الذي جثم على صدر العراقيين ومارس خلالها أبشع الجرائم ضد الإنسانية وتحركت الجيوش الغربيه بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية واسقطت حكم الملعون صدام .

هنا بدأت المرحله الجديده من حياة العراق والعراقيين بعد تشكيل حكومة مؤقتة وباشر العراقيين بتشكيل النظام الديمقراطي التعددي الذي يرتكز على الانتقال السلمي للسلطة ..

ومن الأنظمة الديمقراطيه في العراق التي تم تشكيلها هي مجالس المحافظات التي تنتخب بدورها المحافظ ونائبيه وبدورهم يمارسون السلطه التشريعيه والتنفيذيه على ابناء المحافظه ومقدراتها حيث بدأ الانتعاش الاقتصادي والنهضة العمرانيه الكبيره في مختلف محافظات العراق بعيداً عن وزارات حكومة العاصمه بغداد وبإشراف مباشر من المحافظ ومجلس المحافظة الذين أثبتوا نجاحهم في مختلف أنحاء العراق .

في حين أن مختلف المشاريع الاقتصاديه والعمرانيه التي يشرف عليها وزراء بغداد قد فشلت فشلاً تاريخياً حيث أن نسبة إنجاز مشاريع الوزارات كافه لا تتجاوز 10% منذو عام 2003 ولحد الآنهذا دليل على أن الصلاحيات الممنوحة لمجالس المحافظات والمحافظين قد حققت الكثير من المنجزات .. والآن وبعد خروج التظاهرات في بغداد والمحافظات التسعة بدون تحديد الأهداف الرئيسيه والمطالب المشروعه الواضحه والشعارات التي تم رفعها ضد الحكومات المحليه دفعت حكومة العبادي في بغداد إلى سحب الكثير من الصلاحيات من المحافظات واعطاءها إلى وزارئه الفاشلين والذي سيدفع بالبلد للمزيد من الفوضى والدمار وانهيار مؤسسات الدولة والمجتمع .. فمن الضروري أن ينتبه قادة التظاهرات إلى هذا الوضع في إدارة الدوله لأنه سيعيدنا إلى ماقبل عام 2003 حكم دكتاوري مقيت يدار من وزراء فاشلين ويصبح أبناء المحافظات بدون سلطه على مقدرات مدنهم .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

More
More
عشوائياً
الأكثر تعليقا
More
جميع حقوق محفوظة لوكالة انباء حريتي المعتمدة في نقابة الصحفيين العراقيين بالرقم (1563)