البرلمان يضع المالكي على اعتاب نفق مظلم برفضه استقالة السنيد

الأحد 18 أكتوبر 2015
| 8:03 مساءً | 22 مشاهدة
البرلمان يضع المالكي على اعتاب نفق مظلم برفضه استقالة السنيد
القسم:
كلمات بحث:

 

رفض  مجلس النواب ، اليوم الاحد، استقالة النائب عن ائتلاف دولة القانون حسن السنيد.

وقبلت عضوية السنيد كمرشح بديل لنوري المالكي عام 2014 بعد تفرغ الاخير لمنصب نائب رئيس الجمهورية الذي قرر رئيس الحكومة حيدر العبادي في آب الماضي الغاءه .

وتقول مصادر مطلعة ،ان ” استقالة السنيد جاءت تمهيدا لعودة المالكي الى البرلمان العراقي لضمان حصانة نجنبه المساءلة القانونية بعد تهم عريضة وجهها اليه التقرير  الخاص بسقوط مدينة الموصل في حزيران من عام 2014 ابان توليه منصب رئيس الحكومة السابقة ، اضافة الى تلويح النزاهة النيابية بملفات فساد واهدار مليارات الدولارات تطالب المالكي ووزراء حكومته في حقيبتين متتاليتين “.

ويرى مراقبون ،ان ” رفض البرلمان لاستقالة السنيد يضع المالكي في زاوية ضيقة لاسيما بعد ان صرح رئيس الجمهورية فؤاد معصوم ، اليوم الاحد بتايده لقرار الغاء مناصب نوابه الثلاثة ( نوري المالكي ،واسامة النجيفي، واياد علاوي ) .

وقال معصوم في تصريح للشرق الاوسط ” لم يعد لدي نواب للرئيس بعد ان صوت البرلمان بالاجماع على قرار رئيس الحكومة القاضي بالغاء  تلك المناصب “.

وعقد مجلس النواب جلسته الاعتيادية ،اليوم الاحد ، التي شهدت التصويت على رفض استقالة السنيد برئاسة رئيس المجلس سليم الجبوري، بحضور اكثر من 200 نائب لمناقشة عدد من القوانين  المدرجة على جدول الاعمال.

وصوت مجلس النواب  في بداية الجلسة بالرفض على استقالة النائب حسن السنيد ،واحال رئيس المجلس  ملفه  الى اللجنة القانونية للاطلاع عليه “.

وفي سشياق متصل صوت البرلمان بالقبول على  استقالة النائبة عن محافظة ديالى هدى محمد مهدي، ليؤدي صفاء جار الله عن ائتلاف الوطنية اليمين الدستورية بديلا عنها.انتهى7

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

More
More
عشوائياً
الأكثر تعليقا
More
جميع حقوق محفوظة لوكالة انباء حريتي المعتمدة في نقابة الصحفيين العراقيين بالرقم (1563)