وحسب ما نقلت “فرانس برس” عن وكالة “الأناضول”، فإن أردوغان أجرى محادثة هاتفية مع بوتن، وأكد فيها الطرفان ضرورة جهود إيصال المساعدات الإنسانية إلى المدنيين في مدينة حلب شمالي سوريا.

وكان الجيش التركي بالتعاون مع التحالف الدولي والمعارضة السورية أطلقوا عملية عسكرية صباح الأربعاء، ضد مسلحي تنظيم داعش في بلدة جرابلس المحاذية للحدود التركية، وقالت تركيا إن الهدف من العملية طرد المنظمات الإرهابية من المناطق الحدودية.

وهذا الاتصال الهاتفي يمثل إشارة جديدة على تحسن العلاقات بين موسكو وأنقرة بعد اتفاقهما في يونيو الماضي على تطبيع العلاقات التي تدهورها على خلفية إسقاط الطيران التركي مقاتلة روسية قرب الحدود السورية العام الماضي.

وأكد الكرملين وجود الاتصال قائلا في بيان إن “الرئيسين تبادلا بشكل معمق وجهات النظر حول الوضع في سوريا، ولفتا إلى أهمية بذل جهود مشتركة في إطار مكافحة الإرهاب”. انتهى3